بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

التواصل الاجتماعي متنفس الجزائريين بعد الأزمة الاقتصادية الجديدة.. كيف؟

أرشيفية

انتشر وسم #سرقوا_الخزينه_وقالوا، عبر مواقع التواصل الاجتماعي، في الجزائر للتعبير عن الغضب من السلطات، وجاء ذلك عقب تزايد الأخبار حول إجراءات التقشف وتراجع العملة مع بداية الموسم الاجتماعي الجديد، ما ينذر بموسم صعب على الجزائريين.

ويأتي النقاش الإلكتروني في سياق جدل حول مخطط حكومي لاقتراض الخزينة من البنوك لمواجهة تراجع عائدات النفط إلى النصف، للعام الثالث على التوالي، وهو ما رفع مستوى المخاوف في البلاد من ارتفاع التضخم.

وغذّت الجدل في الإنترنت التقارير الصحافية المتوالية، بينها صحيفة "الشروق" التي نقلت ارتفاع سعر صرف الأورو في السوق السوداء ليبلغ 200 دينار، "متخطياً بذلك كافة الخطوط الحمراء"، ونقلت عن خبراء وصفهم الوضع بـ"الارتفاع الأولي، الذي يرشح إلى أن يزداد بشكل خطير خلال المرحلة المقبلة".

وإثر ذلك، واصل رواد مواقع التواصل في الجزائر صب غضبهم على الحكومة التي اتهموها بدفع الوضع إلى التردّي، مع مرور البلاد بمرحلة التقشف.

هذا، ونشر عدد من المغردين تحليلاً للاقتصادي أحمد بن بيترو، بدا فيه متشائماً حيال الوضع الجزائري حالياً وفي الأيام القادمة.

 

أ.س

إقرأ ايضا
التعليقات