بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

تقرير.. تشديد الإجراءات الأمنية في أيسر الموصل.. ومخاوف من تجدّد الهجمات

تقرير.. تشدد الإجراءات الأمنية في أيسر الموصل، ومخاوف من تجدّد الهجمات

فرضت القوات الأمنية اليوم، السبت، إجراءات أمنية مشددة في الجانب الأيسر من مدينة الموصل، خشية تعرّضه لهجمات جديدة من قبل عناصر داعش الإرهابي، فيما نبّه وزير التربية العراقي، محمد إقبال، إلى أنّ جرائم داعش لن تنتهي إلا من خلال الاستئصال التام. 

وأدان محمد إقبال اليوم، السبت، التفجيرات الانتحارية التي ضربت حي المثنى في الجانب الأيسر للمدينة، منبّهًا، في بيان مقتضب، من أنّ جرائم داعش الإرهابي لن تنتهي إلا من خلال الاستئصال التام.

مصدر أمني في قيادة العمليات المشتركة تحدث لـ"بغداد بوست" عن أن أحياء الجهة الشرقية للموصل شهدت في وقت مبكر من صباح اليوم، السبت، وصول أعداد كبيرة من عناصر الشرطة المحلية والجيش العراقي، موضحًا أنّ هذه القوات انتشرت عند مداخل ومخارج المناطق السكنية، ونفّذت حملة تفتيش طاولت بعض المناطق.

وأشار المصدر إلى نصب نقاط تفتيش متعددة لتدقيق أوراق السيارات وهويات المارة، مبيّنًا أنّ هذه الإجراءات جاءت بسبب الخشية من تجدّد الهجمات على أحياء الجانب الأيسر للموصل.

هذا، وفرضت السلطات العراقية في الموصل الليلة الماضية، حظرًا للتجوال على أحياء الجانب الأيسر للمدينة، بعد الخروقات الأمنية والتفجيرات الانتحارية التي حدثت هناك.

فيما أعلنت خلية الإعلام الحربي، ليل الجمعة على السبت، عن سقوط شهداء وجرحى بثلاثة تفجيرات انتحارية ضربت الجانب الأيسر للموصل، موضحة، في بيان، أنّ ثلاثة انتحاريين يرتدون أحزمة ناسفة فجّروا أنفسهم في حي المثنى بالجهة الشرقية للموصل، ما أدى إلى سقوط عدد من المواطنين بين شهيد وجريح.

تجدر الإشارة هنا إلى القوات الأمنية أعلنت في كانون الثاني الماضي، استعادة أحياء الجانب الأيسر من مدينة الموصل بشكل كامل، بعد 3 أشهر من القتال في معركة استعادة الموصل من سيطرة داعش الإرهابي، والتي انطلقت في 17 من تشرين الأول العام الماضي.

يذكر أنه في شهر نيسان الماضي، أُسندت مهمة حفظ الأمن في الجانب الأيسر من الموصل، إلى قائد عمليات الجيش في نينوى، اللواء الركن نجم الجبوري، بأمر من القائد العام للقوات المسلحة، رئيس الوزراء العراقي، حيدر العبادي، إضافةً إلى الشرطة المحلية بقيادة اللواء، واثق الحمداني.


هـ. ش
م م


أخر تعديل: السبت، 24 حزيران 2017 04:20 م
إقرأ ايضا
التعليقات