بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

عالية نصيف حاولت الهرب الى خارج العراق مع ابنها المصاب بانهيار عصبي

عالية نصيف
أكدت مصادر مطلعة، أن النائبة عالية النصيف، حاولت الهرب إلى خارج العراق مع ابنها الذي أصيب بانهيار عصبي بعد الفضائح البرلمانية التي طالت والدته.

المصادر ذكرت، ان نجل عالية نصيف، أصيب بانهيار تم نقله على اثره بالطائرة إلى عمان أو بيروت، وانها رافقته إلى المطار على أمل السفر معه، لكنها منعت من السفر لصدور أمر قضائي بذلك على خلفية جلسة استجواب وزير الدفاع خالد العبيدي الدراماتيكية الاثنين الماضي .

وأضافت المصادر :" ان نجل عالية نصيف سافر برفقة النائب قتيبة الجبوري ".

يذكر، ان النائبة عالية نصيف اتهمت في جلسة الأستجواب بملفات ابتزاز وتعيين  ونقل وترفيع مراتب في الجيش العراقي  وبيع اكثر  من 500 عقار ممنوع التصرف بها تابعة لجهاز الأمن الخاص للنظام السابق .

في غضون ذلك افاد مصدر مقرب من  وزير الدفاع ، خالد العبيدي ، ان العبيدي  بصدد عقد مؤتمر صحفي في فندق (المنصور ميليا )لبيان موقفه من تسريب وقائع الجلسة السرية لمجلس النواب التي عقدت في تشرين الاول الماضي، لوسائل الاعلام والاعلان عن سير عمل الدعوى القضائية المرفوعة ضد بعض النواب بتهم الفساد.

يشار الى ان مصادر برلمانية اكدت ان رئاسة البرلمان سلمت نسخة من التسجيل الى النائبة حنان الفتلاوي التي وزعتها على بعض وسائل الاعلام ومنها قناة تابعة الى زعيم ” عصائب اهل الحق ” قيس الخزعلي .

م .ش
أخر تعديل: السبت، 06 آب 2016 03:32 م
إقرأ ايضا
التعليقات