بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

الخميس, 21 كانون الثاني 2021
آخر الأخبار
مراقبون : تفجير ساحة الطيران وسط بغداد .. خرق أمني خطير وعودة لتنظيم داعش الإرهابي ارتفاع حصيلة تفجيري بغداد الانتحاريين إلى 12 قتيلا و 20 جريحاً شاهد .. الانفجار الثاني بساحة الطيران في بغداد وسقوط قتلى وجرحى "اتفاق مسبق" بين الكتل السياسية على تأجيل الانتخابات.. ونشطاء: نزولا على رغبة الأحزاب التي تخشى فقدان امتيازاتها الغانمي: تصرفات شخصية وراء استهداف المتظاهرين.. ونشطاء: الغانمي جزء من منظومة القتل والحكم الميليشياوية ترامب: قضينا على الإرهابي سليماني ووقفنا في وجه إيران.. ونشطاء: ترامب لو بقى رئيسا كان العالم سيعيش بسلام الكاظمي: الحكومة مَنعت الانهيارات بسبب السياسات الخاطئة.. ونشطاء: كلام إنشائي والواقع ينذر بكوارث قادمة على العراق الإعلام اليساري يزعم: ترامب "الأدنى شعبية".. ومغردون: ترامب صوت له 75 مليون أمريكي وهو الرئيس الأكثر شعبية مقرب من الصدر: لا انتخابات في العراق.. ونشطاء: الانتخابات أكذوبة يصدقها السياسيين ويكذبها الشعب العراقي السيسي والعاهل الأردني يناقشان تعزيز آلية التعاون مع العراق.. ونشطاء: فرصة لدفع المشروعات الاستراتيجية المشتركة

ارتفاع أسعار النفط يدفع حكومة الكاظمي إلى التريث في مناقشة موازنة 2021

1605870181858
أفاد مصدر في الحكومة العراقية، اليوم الخميس، بأن مجلس الوزراء قرر التريث بمناقشة مشروع قانون الموازنة العامة لسنة 2021 بعد ارتفاع أسعار النفط.
وقال المصدر  ، إن "ارتفاع أسعار النفط وتجاوزها 45 دولاراً دفع مجلس الوزراء إلى التريث بمناقشة وإقرار قانون الموازنة العامة للعام 2021 من جلسة الثلاثاء إلى السبت المقبل".
وأوضح أن "الموازنة العامة كانت مبنية على 41 دولاراً إلى الآن رفع الأسعار سيغير ذلك"، مرجحاً أن "وزارة المالية ستحدد سعر برميل النفط بين 45 إلى 50 دولاراً".
وأشار المصدر إلى أن "ارتفاع أسعار النفط وتحديدها بالموازنة العامة سيساعد ذلك على "انخفاض العجز المالي من نسبة 50٪ إلى 30٪ من المبلغ الإجمالي بموازنة 2021".
ولم تقر السلطات موازنة 2020، بسبب تراجع الإيرادات المالية إثر تدني أسعار النفط في الأسواق العالمية، بفعل تبعات فيروس كورونا.
والعراق ثاني أكبر منتج للنفط في منظمة البلدان المصدرة للبترول "أوبك" بمتوسط يومي 4.6 ملايين برميل، ويعتمد بنسبة 97 بالمئة على إيرادات النفط لتمويل موازنة البلاد السنوية.
وتضررت المالية العامة للعراق بشدة بسبب هبوط أسعار النفط الخام، والايرادات المالية النفطية، ما دفع السلطات مؤخرا إلى إقرار قانون للاقتراض، من أجل سد الفجوة بين الإيرادات الفعلية والنفقات.
أخر تعديل: الخميس، 03 كانون الأول 2020 01:19 م
إقرأ ايضا
التعليقات