بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

السبت, 05 كانون الأول 2020
آخر الأخبار
مغردون يحذرون من محاولة نظام الملالي الإيراني تكريس نفوذه بالعراق عبر المراقد الشيعية نشطاء ذي قار يوجهون رسالة نارية للصدر: الناصرية مقبرة لحكم الطاغية مقتدى الصدر مشروع قانون أمريكي لتصنيف ميليشيا بدر "إرهابية".. ونشطاء عراقيون يرحبون ويطالبون بتقييد أذرع إيران نشطاء ومغردون يهاجمون قانون جرائم المعلوماتية: قانون الخزي والعار وحماية الفاسدين في العراق بعد دعوة الصدر إلى "عهد شيعي".. نشطاء: لماذا تضحك على عقول الناس باسم المذهب؟ الحلبوسي: نقدر المرأة العراقية.. وناشطات: قوانينكم كلها مجحفة وظالمة بحق النساء الكاظمي: العراق تبرع بالمواد الطبية والغذائية للبنان.. ونشطاء: تنفذ تعليمات إيران وشعبك العراقي مات من الجوع برهم صالح يؤكد على أهمية التضامن الدولي لمواجهة كورونا.. مغردون: أنت أخطر من الفايروس على العراق الكاظمي: نعمل بشكل جاد لوصول لقاح كورونا إلى العراق بأسرع وقت حراك تعديل قانون الانتخابات ذهب إلى غير رجعة.. إشكالات كبيرة والتأجيل أمر وارد

واشنطن بوست:ترامب يصعّد الضغوط على إيران والعراق

920201411911451297378
قالت صحيفة ”واشنطن بوست“ إن إدارة الرئيس الأمريكي المنتهية ولايته دونالد ترامب، شددت حملة الضغط على إيران والعراق، من خلال تقليص مدة الإعفاء من العقوبات، الذي يسمح للعراق بتعزيز شبكة الطاقة التي تعمل بما يفوق إمكاناتها الاستيعابية بالفعل.

وأضافت: ”حملة الضغط الأقصى التي تمارسها إدارة ترامب ضد إيران منحت العراق إعفاءات متدرجة تستثنيه من العقوبات عندما يشتري الغاز الإيراني ومنتجات الكهرباء التي تمثل ثلث احتياجاته من الطاقة“.

وقال متحدث باسم وزارة الخارجية الأمريكية إن وزير الخارجية مايك بومبيو مدد فترة الإعفاء لمدة 45 يوماً فقط، وهو ما يمنح إدارة ترامب القرار الفاصل فيما إذا كانت ستمدد الإعفاء أم ستنهيه قبل مراسم تنصيب الرئيس الأمريكي المنتخب جو بايدن في العشرين من يناير المقبل.
ومضت تقول: ”عادة ما تستمر تلك الإعفاءات لمدة 120 يوماً، ما يمنح المسؤولين الأمريكيين والعراقيين الوقت الكافي للعمل على توفير احتياجات العراق من الكهرباء. انخفضت تلك المدة إلى 60 يوماً في الصيف، بعد حملة بومبيو لتشديد الضغط على إيران“.
وتابعت: ”عملياً، فإن هذا القرار يعمق الضغوط على الحكومة العراقية التي تعاني بالفعل من تهديد إدارة ترامب بسحب السفارة الأمريكية من بغداد، واستخدمت الإدارة الأمريكية الإعفاء من العقوبات والتهديد بإغلاق السفارة في دفع رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي كي يقلل اعتماد حكومته على إيران، وإضعاف الميليشيات المدعومة من إيران في العراق“.
إقرأ ايضا
التعليقات