بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

العراق ينجز الإجراءات الأمنية لفتح منفذ عرعر الحدودي مع الجانب السعودي

منفذ عرعر
أعلنت قيادة العمليات المشتركة، انجاز جميع الاجراءات الامنية لفتح منفذ عرعر الحدودي مع الجانب السعودي.
وقال نائب قائد العمليات المشتركة، الفريق الركن عبد الامير الشمري، ، إن " قيادة العمليات المشتركة انجزت اجراءات تأمين الطريق باتجاه منفذ عرعر مع السعودية، وأن الطريق من منفذ عرعر الى منطقة النخيب ومن ثمة باتجاه محافظة الانبار او باتجاه كربلاء مؤمن بالكامل. 
وأضاف الشمري، ان "جميع الاجراءات الموجودة في عملية التبادل التجاري في المنفذ مؤمنة بشكل كامل حاليا ولا توجد اي مشكلة بخصوص التعاون مع المملكة العربية السعودية بخصوص فتح المنفذ، وان مسؤولية حماية منفذ عرعر تقع على عاتق قوة من الجيش العراقي اضافة الى الجهات التي تعمل بها الجهات الامنية والجهات الرقابية ".

وتابع: "خلال اليومين الماضيين كانت هناك زيارة لرئيس اركان الجيش الى المملكة العربية السعودية لمناقشة موضوع تبادل الخبرات التدريبية مع المملكة"، مبينا انه "حتى الان لم يتم الاتفاق على اجراء مناورات عسكرية مشتركة مع الجانب السعودي".
واوضح، ان "التعاون الموجود الان مع مصر والاردن هو تعاون تدريبي يختص حاليا في الكليات التدريبية والمؤسسات التدريبية المصرية وان هناك طلاباً عراقيين في كلا البلدين للتدريب وفق الصنوف الموجودة".

واشار الشمري الى ان "الجيش العراقي يحتاج الى تقنيات حديثة وهو ما يتم العمل عليه الان من خلال الزيارات التي قام بها وزير الدفاع الى اوكرانيا وبلغاريا وفرنسا والتي بحث خلالها عن التقنيات الحديثة"، مؤكدا ان " الجيش العراقي في ما يتعلق بموضوع اسلحة المشاة وغيرها مكتف حاليا من هذه الاسلحة لكنه يحتاج الى تقنيات حديثة مثل كاميرات المراقبة والطائرات المسيرة والرادارات اضافة الى تنمية قدرات الدفاع الجوي والقوة الجوية وطيران الجيش".
ولفت الى ان " وزارة الدفاع تعمل حاليا باتجاه الاجهزة والتقنيات الحديثة لكن العجز المالي يعيق هذه الطموحات، وهناك خطوات جادة والقائد العام للقوات المسلحة وجه بالتسليح بتقنيات حديثة خاصة في مجال الاستطلاع والمراقبة الجوية" منوها بأن " جميع صنوف القوات القتالية سواء في القوة الجوية الحالية وطيران الجيش والدفاع الجوي وكذلك القوات البرية والقوة البحرية تعمل على تحقيق الحماية ضد التهديدات الحالية الانية من قبل العصابات الارهابية وان قوات الجيش العراقي هي قوة لحفظ الحدود الدولية وتامين البنى التحتية واسناد وزارة الداخلية في عمليات مكافحة الارهاب".
إقرأ ايضا
التعليقات