بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

النزاهة النيابية: عمليات التحقيق غامضة وسيتم استدعاء اللجنة داخل البرلمان

النزاهة
النزاهة النيابية: عمليات التحقيق غامضة وسيتم استدعاء اللجنة داخل البرلمان




اكدت لجنة النزاهة النيابية ان لديها ملاحظات حول عمل اللجنة العليا للتحقيق بالفساد والجرائم الكبرى، مشيرة الى ان عمليات التحقيق التي تجري مازالت غامضة،.
وقال مقرر لجنة الزاهة النيابية، النائب عبد الامير المياحي،: ان اللجنة العليا للتحقيق بالفساد والجرائم الكبرى منذ تشكيلها كان هناك رأي داخل لجنة النزاهة بإعطاء فرصة لهذه اللجنة من اجل تحقيق نتائج جيد على ارض الواقع.

واضاف: انه اتضح فيما بعد ان هذه اللجنة المشكلة اصبحت لجنة تحقيقية وتنفيذية في الوقت نفسه، حيث تقوم باعتقال شخص معين ويتم التحقيق معه، دون الرجوع الى هيئة النزاهة او لجنة النزاهة، وهذا يعد عملا غير مهني.

واشار الى: ان لجنته طالبت بالكشف عن نوع وحجم الفساد للشخصيات التي يتم اعتقالهم والشخصيات التي وجهت لهم انذارات لكي يكون عمل اللجنة شفافا وواضحا، إلا ان عمليات التحقيق مازالت غامضة.

وتابع: لم نر حتى الآن أي ملف فساد تم اكتشافه من قبل هذه اللجنة. لافتا الى: ان لجنة النزاهة سيكون لها رأي من خلال استدعاء اللجنة المشكلة من قبل الحكومة او المطالبة بالكشف عن حيثيات التحقيقات التي تجرى على بعض الشخصيات.

ولفت الى: ان هناك تقاطعا كبيرا في عمل لجنة النزاهة النيابية واللجنة العليا لانها اخذت على عاتقها ان تتخذ قرارات دون الرجوع الى البرلمان. مؤكدا ان لجنة النزاهة لن تساعد هذه اللجنة سواء بتقديم الملفات وغيرها اذا كان عملها بهذا المستوى.
إقرأ ايضا
التعليقات