بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

السبت, 05 كانون الأول 2020
آخر الأخبار
مشروع قانون أمريكي لتصنيف ميليشيا بدر "إرهابية".. ونشطاء عراقيون يرحبون ويطالبون بتقييد أذرع إيران نشطاء ومغردون يهاجمون قانون جرائم المعلوماتية: قانون الخزي والعار وحماية الفاسدين في العراق بعد دعوة الصدر إلى "عهد شيعي".. نشطاء: لماذا تضحك على عقول الناس باسم المذهب؟ الحلبوسي: نقدر المرأة العراقية.. وناشطات: قوانينكم كلها مجحفة وظالمة بحق النساء الكاظمي: العراق تبرع بالمواد الطبية والغذائية للبنان.. ونشطاء: تنفذ تعليمات إيران وشعبك العراقي مات من الجوع برهم صالح يؤكد على أهمية التضامن الدولي لمواجهة كورونا.. مغردون: أنت أخطر من الفايروس على العراق الكاظمي: نعمل بشكل جاد لوصول لقاح كورونا إلى العراق بأسرع وقت حراك تعديل قانون الانتخابات ذهب إلى غير رجعة.. إشكالات كبيرة والتأجيل أمر وارد مستشار الكاظمي يكشف عن عائق يمنع إجراء الانتخابات المبكرة الاستغاثة الدولية تصنف العراق من بين أخطر دول بالعالم.. وتحظر السفر إليه في 2021

20 مليون دولار من أمريكا لبرنامج الأغذية العالمي لشراء قمح للسودان

السودان وأمريكا
قالت الوكالة الأمريكية للتنمية الدولية، إنها ستمنح برنامج الأغذية العالمي 20 مليون دولار، لشراء قمح للسودان، في إطار مساهمتها للحد من نقص الغذاء في دول شرق إفريقيا.

 وأعلنت الولايات المتحدة الأمريكية في أكتوبر الماضي، رفع اسم السودان من قائمة الدول الراعية للإرهاب، وهو وضع قيّد الروابط الاقتصادية للخرطوم لسنوات، وحرمها من مساعدات مالية ضرورية.

وأُدرج اسم السودان على القائمة قبل 27 عاماً. وأعاق ذلك الإدراج أيضاً المعاملات الدولارية للشركات السودانية، وجعل استيراد بعض السلع أمراً معقداً.

وبحسب وكالة رويترز، فإن تمويل سيُمكن برنامج الأغذية العالمي، من توفير ما يقرب من 65600 طن من القمح للسودان.

وأضافت الوكالة، أن المنحة تمثل مساهمة أمريكية، ضمن التزام من الإمارات وإسرائيل، لتوفير 45 مليون دولار، لتزويد حكومة السودان، بالقمح اللازم لمعالجة النقص الحالي.

وأوضحت الوكالة أن الإمارات ستقدم ما يضاهي المنحة الأمريكية، التي لا يزال يتعين أن يوافق الكونجرس عليها، بينما ستقدم إسرائيل 5 ملايين دولار إضافية.

ووافق السودان على تطبيع العلاقات مع إسرائيل في نهاية أكتوبر الماضي، لتصبح الخرطوم ثالث عاصمة عربية تُطبع العلاقات  مع إسرائيل في الشهرين الماضيين.

ولا زالت الخرطوم تعاني من أزمة اقتصادية خانقة، وتنتظر الحكومة إقرار الكونجرس لقرار الرئيس الأميركي دونالد ترمب لرفع السودان من قائمة الإرهاب لفتح الباب لتلاقى المساعدات لدعم الاقتصاد السوداني.

وحصلت الحكومة السودانية على وعود من الولايات المتحدة والإمارات وإسرائيل بتقديم مساعدات اقتصادية طيلة الفترة الانتقالية في السودان.
إقرأ ايضا
التعليقات