بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

تعري وفحص قسري لنساء استراليات واعتداء جنسي.. تفاصيل فضيحة الخطوط الجوية القطرية

الخطوط الجوية القطرية

الجارديان: 9 نساء جرى تعريتهن بالقوة في مطار حمد الدولي للبحث عن أم طفل مجهول الهوية في أحد حمامات المطار

تفاقمت فضيحة الخطوط الجوية القطرية، في أزمة إجبار العديد من النساء الاستراليات، كن في طريقهن لسيدني على النزول من الطائرة والتعري وفحصن بالكامل لمعرفة والدة طفل وجدوه في أحد حمامات بالمطار!!
وهى حادثة مقززة أثارت استياء الكثيرين في استراليا وخارجها، من الانتهاك التام لحقوق النساء والتصرف بفجاجة في وقعن طفل مجهول الهوية في "مطار حمد الدولي".
وأشعلت "فضيحة الخطوط الجوية القطرية" مع السيدات الأستراليات موقع الخطوط الجوية القطرية على تويتر، حيث شن العشرات من المغردين هجوما شرسا وغاضبا عليها واتهموها بـ"انتهاك حقوق الإنسان" و"الاغتصاب" و"الاعتداء الجنسي".
وذهب المغردون في مواقع التواصل الاجتماعي إلى المطالبة بمقاطعة "الخطوط القطرية" ومنعها من السفر والهبوط في الأراضي الأسترالية، كما أشاروا إلى أن القطرية لم تعد ضمن قائمتهم في شركات الطيران.
وتعود أحداث الواقعة إلى الثاني من أكتوبر الجاري، عندما أجبرت السلطات في مطار حمد الدولي، جميع النساء اللواتي كن على متن الرحلة المتجهة من الدوحة إلى سيدني، على النزول من الطائرة. ووفقا للتقارير فقد تم إجبار جميع النساء الموجودات على متن الطائرة على مغادرتها، ولدى عودتهن كانت ملامح الاستياء بادية على وجوههن، فيما كانت واحدة على الأقل تبكي.
وتبين أن السلطات القطرية في المطار، عثرت على مولود حديث الولادة في أحد حمامات المطار، ولذلك فقد طلبت من جميع الراكبات المتجهات إلى سيدني النزول وأجبرتهم عن نزع ملابسهن، وفحصهن للتأكد من أن أيا منهن ليست والدة الطفل!!
وهى واقعة همجية.


وعبرت الحكومة الأسترالية عن "مخاوف جدية" جراء الحادثة، وطالبت قطر، وفق تقرير "سكاي نيوز عربية" بتقديم إجابات بعد الحادثة التي قالت عنها وزيرة الخارجية الأسترالية ماريز بايني، الاثنين، إنه "أمر مقلق جدا"، وذهبت إلى حد وصفه بـ"الاعتداء". وأضافت أنها لم تسمع طيلة حياتها بأمر من هذا القبيل، في أي سياق، ثم أشارت إلى أن الحكومة أوضحت هذا الأمر للسلطات القطرية.
وقالت وزارة الشؤون الخارجية والتجارة الأسترالية، إن التقارير تشير إلى واقعة بشأن معاملة عدائية للنساء فضلا عن كونها غير متناسبة، لأن ما كان مطلوبا هو أن تقدم النساء موافقتهن.
على موقع تويتر الخاص بالخطوط القطرية، كتب مغرد، اسمه رولاند ستيوارت، قائلا إن الخطوط القطرية باتت خارج قائمته للسفر الجوي، وطالب بمنعها "فورا" من التحليق إلى أستراليا.
من جهته، قال مارسيلو ألفاريز "لا تحلقوا مع الخطوط القطرية أيها الناس"، وأرفق دعوته هذه بوسم الخطوط القطرية ووسم "انتهاك حقوق الإنسان" ووسم "قاطعوا القطرية".
وكتبت مغردة تقول "يا له من أمر أرعن!! أمر مقزز! لقد رميت ما يسمى بامتياز بلاتينيوم (الخاص بالخطوط القطرية). المرأة ليست آمنة في قطر أو الخطوط القطرية".
وقال مغرد آخر "أستراليا تطالب بإجابات بعد حادثة التفتيش القصري للسيدات الأستراليات على متن القطرية وإجبارهن على خلع ملابسهن".
أما فيرجينيا تريولي فقالت "أعتقد أن الوقت قد حان للتوقف عن تسمية ما حدث بـ’الفحص الداخلي القسري‘. ألا يتوافق هذا مع التعريف الرسمي للاغتصاب؟! وصف البعض من المغردين، مثل كاي روس، الحادثة بأنها "اعتداء جنسي"، وطالبت مغردة اسمها ليزا الحكومة الأسترالية بـ"منع طائرات القطرية من الهبوط في مطاراتها".
ياتي هذا فيما أحالت الحكومة الأسترالية، مسألة إجبار نساء أستراليات على الخضوع لفحص طبي قسري في مطار الدوحة، إلى الشرطة الاتحادي في البلاد، وسط إدانات للانتهاكات التي لحقت المسافرات خلال رحلة على الخطوط القطرية. وقالت السلطات الأسترالية، إنها تنتظر الحصول على تقرير من الجهات القطرية، لأجل اتخاذ تدابير مناسبة في الحادثة التي وصفت بالمقلقة على نحو فادح.
وقالت صحيفة "الجارديان" البريطانية، إن تسع نساء تم إخراجهن من الطائرة من أجل تعريضهن للتفتيش والتعرية والفحص على نحو مهين في الدوحة، في إطار البحث عن أم محتملة لرضيع متخلى عنه في حمامات مطار حمد الدولي. وفوجئت مسافرات الخطوط القطرية، في أوائل أكتوبر الجاري، بتخصيص عربات إسعاف في المطارات من أجل إجراء الفحوص للنساء والتأكد مما إذا كانت إحداهن قد أنجبت، مؤخرا.
 الاعتداء على النساء الاستراليات، أمر مهين ومقزز ويعبر عن أخلاقيات تنظيم الحمدين المجرم وتوجيهاته لموظفيه، إنها سقطة للخطوط الجوية القطرية ووصم بالعار على وجوه مسؤوليها.
أ.ي

أخر تعديل: الثلاثاء، 27 تشرين الأول 2020 12:11 ص
إقرأ ايضا
التعليقات