بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

متحدث باسم نتنياهو : السودان سيخرج من محور الشر الإيراني

متحدث نيتنياهو

قال متحدث باسم رئيس الوزراء الإسرائيلي، إن اتفاق إقامة علاقات دبلوماسية مع السودان سيخرجه من محور الشر الذي تقوده إيران.
وفي تصريحات  له ، أكد أوفير جندلمان، المتحدث باسم نتنياهو، أن إسرائيل تنظر بأهمية إلى اتفاق السلام الذي تم الإعلان عنه، يوم الجمعة.  
وأضاف: "إسرائيل تعتبر تطبيع علاقاتها مع الخرطوم انفراجا كبيرا في عملية السلام الإقليمية، حيث يتم من خلال هذه الاتفاقية إخراج السودان من دائرة الدول المعارضة للسلام".
المتحدث الإسرائيلي مضى في حديثه بالقول: "التطبيع يصب في مصلحة الطرفين فهو سيسمح للشعب السوداني بترميم دولته وتعزيز اقتصاده وعيش حياة كريمة".
ورجّح جندلمان انضمام مزيد من الدول العربية إلى اتفاقيات سلام مع إسرائيل قريبا، دون أن يسمي هذه البلدان.

ومن المقرر أن يزور وفد إسرائيلي، خلال الأيام القليلة المقبلة، العاصمة السودانية الخرطوم من أجل استكمال الاتفاقيات.
وأمس السبت، قال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو: "ربما بعضكم لا يعرف أن إيران استخدمت الأراضي السودانية لتهريب الأسلحة الخطيرة للغاية إلى حماس (في قطاع غزة) عبر مرج النيل وسيناء، وهذا أجبرني على إعطاء الأوامر تجاه ذلك وقد تغير".
وقبل ثمانية أشهر، احتضنت أوغندا لقاءً بين رئيس المجلس السيادي في السودان عبدالفتاح البرهان ورئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو.
وفي هذا الصدد، وجّه نتنياهو رسائل شكر لكل من البرهان ورئيس الوزراء السوداني عبدالله حمدوك على قراراتهما التاريخية، إضافة إلى الرئيس الأمريكي دونالد ترامب الذي غيّر مناخ المنطقة برمتها.
ويعتبر رئيس الوزراء الإسرائيلي أن سياسات بلاده نجحت بعد مرور 25 عاما بدون اتفاقيات سلام، في جلب 3 اتفاقيات خلال 6 أسابيع، في إشارة للإمارات والبحرين والسودان.

إقرأ ايضا
التعليقات