بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

مراقبون: الصدر لا يمتلك صلاحية إطلاق مبادرات تتعلق بعمل الدولة

الصدر
قال مراقبون اليوم  الخميس 15 تشرين الأول 2020، أنه في حال رفضت الكتل السياسية او أعلنت مقاطعتها لمواثيق السلام التي أعلن عنها مؤخرا  مقتدى الصدر، فأن رد فعل التيار لن يكون عنيفا كما يفكر البعض، لان الصدر ماضٍ في طريق الاصلاح. 
وقالوا إن الحديث عن أن الصدر لا يمتلك صلاحية إطلاق مبادرات تتعلق بعمل الدولة والحكومة، رغم أنه تصدى للعمل السياسي بكل وضوح بعد عام 2003. 
وأوضحوا أن الصدر لا يمتلك منصبا حكوميا رسميا، ولا يمتلك القدرة على إصدار المشاريع وتطبيق ما يوصي به على اعتبار أن المبادرات التي يطلقها ترتبط بواقع البلاد وتعزيز استقراره.
وأضافوا أن المشاريع  التي طرحها الصدر كثيرة، وقد حدث في الكثير من الأحيان تقاطعات من قبل بعض القوى السياسية حولها، بالتالي ما يطرحه التيار هو كباقي الأطراف الأخرى من الممكن أن يلقي الرفض. 
وفي وقت سابق أكد زعيم التيار الصدري مقتدى الصدر الأربعاء الماضي، سعيه لكتابة ثلاثة مواثيق سلام سترجع للشعب أمنه وأمانه وتبعد عنه التدخلات الخارجية وتحفظ الهيبة للوطن ودولته، حسب وصفه.
وخصص الصدر في تغريدة له على منصة التواصل تويتر الميثاق الأول للتظاهر السلمي، فيما خصص الثاني للجهاد الوطني ويكون بمعونة العلماء وفضلاء الحوزة العلمية السنية والشيعية، حسب الصدر.

فيما وجه ميثاقه الثالث إلى إصلاح العملية السياسية، ويكون بمعونة الشعب حسبما جاء في التغريدة.
إقرأ ايضا
التعليقات