بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

الثلاثاء, 19 كانون الثاني 2021
آخر الأخبار
مقرب من الصدر: لا انتخابات في العراق.. ونشطاء: الانتخابات أكذوبة يصدقها السياسيين ويكذبها الشعب العراقي السيسي والعاهل الأردني يناقشان تعزيز آلية التعاون مع العراق.. ونشطاء: فرصة لدفع المشروعات الاستراتيجية المشتركة حكومة الكاظمي تقرر تأجيل الانتخابات البرلمانية.. ونشطاء: تأجيل الانتخابات موظفا لخدمة الأجندة الإيرانية الكاظمي يتحدث عن "الورقة البيضاء".. ونشطاء: الورقة البيضاء هي استقطاع رواتب الموظفين العراقيين فقط صالح يستقبل الكاظمي لمناقشة مصير الانتخابات.. ونشطاء: يناقشان تزوير الانتخابات والتلاعب بمشاعر العراقيين الكاظمي يفتتح معرض "صنع في العراق".. ونشطاء: من صنع الفساد وميليشيات إيران في البلاد؟ خريجو الهندسة يوصلون اعتصامهم.. ونشطاء: كفى ظلماً لأهم شريحة في العراق ولا رجوع حتى تحقيق المطالب الجبهة العراقية : لا انتخابات مبكـرة في حزيران ولا احد يصارح العراقييـن بالحقيقـة لان الكـل يكذب المفوضية تقترح 16 أكتوبر للاقتراع المبكر.. ونشطاء: لن تكون هناك انتخابات بسبب الانقسامات والسلاح المنفلت نائب: الكثير من الاموال الزائدة بالموازنة لا ضرورة لها

مختص اقتصادي : العراق دخل مرحلة الخطر الاقتصادي والاقتراض الداخلي سيؤدي الى افلاس المصارف

620171117129222
مختص اقتصادي : العراق دخل مرحلة الخطر الاقتصادي والاقتراض الداخلي سيؤدي الى افلاس المصارف


أكد المختص الاقتصادي جمال شاكر ان العراق دخل مرحلة الخطر الاقتصادي والعجز التام في تامين رواتب الموظفين بسبب غياب الخطط الاقتصادية والفساد المالي والاداري .

وقال  شاكر ان خطورة الوضع الاقتصادي في العراق تكمن في اعتماد البلاد على النفط وهذه أشبه بلعبة القمار وان غياب الروح الوطنية وعدم النهوض بقطاعي الصناعة والزراعة وعرقلة ملف الاستثمار الاجنبي وسيطرة الاحزاب والقوى السياسية على اغلب واردات العراق وتهريبها جميعها أسباب رئيسية ستؤدي الى انهيار الوضع الاقتصادي بشكل كامل ولن يكن هناك اي مخرج من الازمة بل على العكس فأن القادم أسوأ.

واضاف ان توجه الحكومة الاتحادية الى الاقتراض الداخلي ستكون لها تاثيرات سلبية على العملة المحلية مقابل العملة الاجنبية وهذا يعد الحل العاجز الذي يحل المشكلة بمشكلة اخرى . مرجحا ان المصارف العراقية ستعلن افلاسها في الفترة المقبلة اذا لم تجد الحكومة المركزية حلولا عاجلة والا سيكون العراق في مفترق الطرق وسيدفع الشعب ثمنها.
إقرأ ايضا
التعليقات