بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

ما حقيقة ضياع 6 تريليونات دينار من أموال الاقتراض؟ .. المالية تجيب

Capture
نفت وزارة المالية العراقية اليوم الخميس صحة أنباء تحدثت عن فقدان أثر مبلغ ستة تريليون دينار من أموال الاقتراض.
وقالت الوزارة في بيان  لها إنها "ترفض رفضا قاطعا مزاعم وسائل التواصل الاجتماعي بأن 6 تريليون دينار عراقي لايمكن تتبعها من خلال الاقتراض البالغ ١٥ تريليون دينار الذي اجازه مجلس النواب في أيار ٢٠٢٠".
وأشارت إلى "استخدام مبالغ القروض التي أجازها مجلس النواب بالكامل لتمويل العجز في الإنفاق على الرواتب والتقاعد للأشهر حزيران وتموز وأب".
وأضافت أن "صافي الإيرادات النفطية وغير النفطية للفترة ١/١ _ ١٧ /٩ /٢٠٢٠ بلغت ٣٣.٦ تريليون دينار والرصيد المدور من عام ٢٠١٩ إلى عام ٢٠٢٠ بلغ ٥ تريليون دينار ومجموع الاقتراض بلغ ١٤.٥ تريليون دينار وبهذا يكون إجمالي التمويل ٥٣.١ تريليون دينار".
وتابعت المالية، "تم تمويل مبلغ ٥٠.٩ تريليون دينار منه للرواتب والتقاعد وشبكة الحماية الاجتماعية والمديونية والفوائد والبطاقة التموينية والحنطة والنفقات التشغيلية للدوائر الأمنية والرئاسات والدوائر الصحية والأدوية..... الخ ومبلغ ٣٨٠ مليار دينار للمشاريع الاستثمارية وحسب إنجازات العمل".
وأردفت بأن "المبلغ المتبقي ١.٨ تريليون دينار مستمرة دائرة المحاسبة بالتمويل من أصل القرض"، منوة إلى أن "مبلغ الاقتراض الأجنبي الذي اجازه مجلس النواب بمبلغ ٥ مليار دولار سيكون موجها للمشاريع الاستثمارية".
وأشارت إلى أنها "تبذل كل طاقاتها لإدارة الأزمة المالية الحالية بنجاح"، محذرة من ان "مثل هذه التصريحات في ظل الأزمة المالية الحالية غير مسؤولة على الاطلاق وتولد قلقا لا داعي له لدى عامة الناس".
إقرأ ايضا
التعليقات