بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

ضاع العراق.. الحشد الشعبي الإرهابي الإيراني يطلق الصواريخ على آربيل بعد أنباء نقل السفارة الأمريكية إليها

آربيل

مراقبون: رسالة مفضوحة من خامنئي وعصابات إيران عجلت بنهايتها

من العاصمة بغداد والمنطقة الخضراء والسفارة الأمريكية، إلى كردستان العراق ومطار آربيل، واصلت قطعان الحشد الشعبي الإرهابي سطوتها، واستغلت حالة الانفلات الأمني والسيولة الشديدة في إطلاق مجموعة صواريخ باتجاه مطار آربيل.
 وقال مراقبون، رسالة خامئني واضحة، حرق العراق وخلط الأوراق كلها مع بعضها، والاتكاء على شعارات دموية قذرة يسمونها مقاومة وهى مقاولة وومماتعة رخيصة وخدمة لأجندات ايران وانتهاك حرمة آربيل.
وقال الجيش في بيان، إن مجموعة إرهابية أطلقت صواريخ على أربيل، عاصمة كردستان العراق، من محافظة نينوى.


وأوضح بيان الجيش، أن الهجوم الصاروخي لم يتسبب في خسائر بالأرواح، وقد احترقت المركبة التي استخدمت في إطلاق الصواريخ. كما أكد أن قائد المنطقة التي انطلقت منها الصواريخ أوقف عن العمل، وجرى فتح تحقيق فوري!
وسقطت عدة صواريخ في وقت سابق أمس الأربعاء على أربيل، استهدف بعضها مطارها الدولي، حسبما أكدت مصادر مختلفة.


وقال جهاز مكافحة الإرهاب بإقليم كردستان العراق، إن قوات الحشد الشعبي الإرهابي المدعومة من إيران أطلقت 6 صواريخ على مطار أربيل من محافظة نينوى، فيما أوضحت قوات البشمركة، أنه تم اعتراض 3 صواريخ، بينما سقط رابع قرب مقر جماعة إيرانية معارضة.
وأوضح بيان لوزارة الداخلية في حكومة إقليم كردستان العراق، إنه تم إطلاق 6 صواريخ صوب مطار أربيل الدولي مساء الأربعاء، ولحسن الحظ لم تصب أهدافها ولم تلحق أي أضرار.
وتابع البيان: "أطلقت الصواريخ من على متن مركبة من نوع بيك أب في حدود برطلة بين قرى شيخ أمير وترجلة، وهي مناطق تقع ضمن حدود اللواء 30 للحشد الشعبي الإرهابي. إن فرقنا المختصة تواصل تحقيقاتها المطلوبة في هذا الصدد، للتوصل إلى مزيد من المعلومات.
وقالت "سكاي نيوز عربية"، إن 3 صواريخ مجهولة المصدر استهدفت أحد المقار التابعة للحزب الديمقراطي الكردستاني، في محيط أربيل، من دون معرفة حجم الخسائر الناجمة عن ذلك.
كما استهدفت صواريخ موقعا للقوات الأميركية المتمركزة داخل مطار أربيل من دون وقوع إصابات، بحسب تصريحات منسوبة لمصدر في تلك القوات. ونقلت "رويترز" عن مصادر أمنية كردية أن الصواريخ أطلقت من محافظة نينوى.
وشدد جهاز مكافحة الإرهاب بإقليم كردستان العراق، أن قوات الحشد الشعبي الارهابي المدعومة من إيران أطلقت 6 صواريخ على مطار أربيل.
وأكد الجهاز أن الصواريخ التي انطلقت اكثر تطورا من الكاتيوشا، نافيا صحة أي أنباء عن إسقاط صاروخ من خلال منظومة باتريوت. وأوضح الجهاز أن الهجوم لم يسفر عن خسائر.
وقال القيادي في الحزب الديمقراطي الكردستان، هوشيار زيباري، إن 3 صواريخ سقطت قرب مطار أربيل، واصفا الحادث بأنه تصعيد جديد ضد أمن العراق. وقال إن نفس الجهة مسؤولة عن إطلاق الصواريخ في بغداد وأربيل.
 وتتردى الأوضاع الأمنية في العراق والأمور افلتت بالفعل من يد الكاظمي وفقد السيطرة. وشددوا أن القادم تصعيد خطير للغاية وسحق لإيران وعصاباتها.
ولفتوا أن مهاجمة آربيل خط أحمر، وما حدث سيكون له صداه بشكل كبير
ا.ي

إقرأ ايضا
التعليقات