بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

فيتو الإرهابي حسن نصر الله: لا حكومة بدون ميليشيا حزب الله

ميليشيا حزب الله وقطر
لبنانيون: بيروت رهينة الارهابي نصر الله

تأكد للجميع اليوم، أن توجيهات النظام الدموي الحاكم في إيران تقول بأنه ينبغي أن يؤجل ملف لبنان الى ما بعد الانتخابات الامريكية القادمة. فلو كان بايدن فسيكون هناك تساهل ما في اطار العمل على كسب ثقته، وإن كان ترامب فسيتم حرق لبنان ولن تشكل حكومة جديدة.
وهدد الإرهابي، حسن نصرالله بعدم تشكيل أي حكومة إذا لم يشارك فيها حزبه.
وقال نصرالله في خطاب، مساء أمس الثلاثاء، يجب أن نكون بالحكومة لحماية ظهر المقاومة – يقصد المقاولة والمماتعة وخدمة ايران- حتى لا تتكرر حكومة 5 أيار (مايو) 2008 التي اتخذت قرارا خطيرا كان سيؤدي إلى مواجهة بين الجيش والمقاومة ولا يمكن أن نغيب عن الحكومة بسبب الخوف على ما تبقى من لبنان!
واعتبر نصرالله  ما حصل في مسألة الحكومة اللبنانية كان أشبه بفرض حكومة أمر واقع على رئيس الجمهورية إما أن يقبلها أو يرفضها،  في انتقاد مبطن للرئيس الفرنسي إيمانويل ماكرون.
وأضاف ما زلنا نرحب بالمبادرة الفرنسية ومستعدون للحوار لكن نهج الشهر الماضي يجب ألا يستمر فلن يفضي إلى نتائج.. وعلى الفرنسيين أن يعرفوا أين أخطأوا خصوصاً في ما يتعلّق بشطب أهمّ ما تبقى من صلاحيات لرئيس الجمهورية في لبنان وهي المشاركة في تشكيل الحكومة.
واتهم نصرالله رؤساء الوزراء السابقين بمحاولة استغلال المبادرة الفرنسية لتحقيق مكاسب سياسية قائلا "المنطق الذي أرادوا استخدامه في تشكيل الحكومة وان يسمي رؤساء الحكومات السابقين الأربعة وحدهم أسماء الوزراء ويوزعوا الحقائب عليهم ويصادروا عملية تأليف الحكومة مرفوض من قبلنا والمبادرة الفرنسية لم تذكر المداورة. واعتذر رئيس الوزراء المكلف مصطفى أديب قبل أيام بعد فشل جهوده في تشكيل حكومة اختصاصيين مصغرة على خلفية إصرار الثنائي الشيعي على حقيبة المالية وتسمية باقي الوزراء الشيعة.
في نفس السياق، اتهم رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو حزب الله بتخزين أسلحة في مناطق سكنية. وقال نتنياهو "قد يحدث انفجار آخر في بيروت بسبب مستودعات الأسلحة السرية لحزب الله"، مطالبًا "الشعب اللبناني أن يتحرك حفاظًا على أمنه".
تحكم الارهابي حسن نصر الله وأجندته المريبة، وراء تعطل ظهور الحكومة اللبنانية الجديدة حتى اليوم وهو ما يحمل بيروت فوق طاقتها الكثير.
أ.ي
إقرأ ايضا
التعليقات