بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

من «سكريبال إلى نافالني».. السم أداة الدب الروسي القذرة لتصفية المعارضين

1220193113462775951198
لا تزال اتهامات اغتيال المعارضين وملاحقتهم بل وتصفيتهم، وصمة تلاحق الحكومة الروسية، لاسيما عمليات التسمم التي تشير الاتهامات فيها لتورط موسكو في اغتيال معارضيها من خلالها، والتي كان آخر عملية أليكسي نافالني، الذي يصارع حاليا الموت في أحد المستشفيات الألمانية. 

وتعرض نافالني، الذي يوصف بأنه أقوى معارضي الرئيس الروسي فلاديمير بوتين، إلى أزمة صحية قبل أيام، بعدما ظهرت عليه التسمم،  ونقل إلى ألمانيا بشكل عاجل لتلقي العلاج هناك.

وقبل أيام أعلنت عدة دول أوروبية أن المعارض الروسي ا تعرض للتسمم بواسطة غاز الأعصاب الشهير نوفيتشوك، والذي سبق وأن اتهمت روسيا باستخدامه ضد معارضين سابقين، إلا أن موسكو نفت ذلك بشكل قاطع معتبرة ذلك ترديد للاتهامات لا دليل عليها.
وعلى إثر هذه الاتهامات طلبت لجنة التحقيق الروسية من أحد فروعها الإقليمية الموجودة في سيبيريا، التحرك وبحث وجود احتمالية المعارض أليكسي نافالني، حسب ما ذكرت وكالة الإعلام الروسية، اليوم الجمعة.

وعلى الرغم من ذلك لم تفتح روسيا تحقيقا جنائيا في الواقعة، وحاولت الرد عليها إعلاميا فقط، بالنفي والمطالبة بإثبات ذلك.

ونافالني البالغ من العمر 44 عاما، هو محامي معارض يعد من أكثر المنتقدين للرئيس بوتين، وخضع للعلاج في مستشفى في سيبيريا قبل إجلائه إلى برلين.

سيرغي سكريبال وابنته
 ولم يكن نافالني هو المعارض الأول الذي تتهم روسية بمحاولة قتله، فقبل عامين من الآن وتحديدا في مارس 2018، واجهت موسكو نفس التهمة، عندما تعرض سيرغي سكريبال، الملقب بالجاسوس الروسي، وابنته يوليا ( 33 عاما) للتسمم، حيث عثر عليهما مغمى عليهما في الشارع.
وسكريبال هو ضابط  مخابرات روسي كان عميل مزدوج لدى جهاز الاستخبارات البريطاني الاس آي اس خلال فترة التسعينات، ولذلك لوحق لسنوات من قبل موسكو.

 ووقت إصابته قالت الحكومة البريطانية إنه الضحية وبنته تعرضا للتسسم بواسطة غاز للأعصاب تم تطويره من قبل روسيا ويحمل اسم نوفيتشوك، ونفت موسكو ذلك قطعيا.

غاز نوفيتشوك
ويعد العامل المشترك بين الجريمتين التي تتهم موسكو بارتكابهما هو غاز نوفيتشوك، حيث يستخدم هذا الغاز في شل حركة الأعصاب لاشتماله على مواد شديدة السمية، ونتيجة لتأثير هذا الغاز قد يفقد الجسم السيطرة على العضلات ما يؤدي إلى تقلّصها ثم إلى الشلل والموت المحتمل.
إقرأ ايضا
التعليقات