بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

الفيلي: عوامل تمنع فرنسا من الاستثمار في العراق

برهم صالح وماكرون
أكد المحلل السياسي دياري الفيلي، أن هناك عدة عوامل تمنع فرنسا من الدخول على خط صناعة شراكات اقتصادية كبيرة مع العراق.

وأضاف في تصريح صحفي، أن من العوامل مخاوف فرنسا "من التعاملات الاقتصادية مع العراق في ظل اقتصاده المترنح والخاضع لسيطرة جهات عدة"، مبيناً أن طهران تدرك تلك المعرقلات، لذلك لا تبدي الجهات السياسية الموالية لها رفضاً للزيارة".

ويشير الفيلي إلى "اتجاهين يمثلان محور الحراك الفرنسي في بغداد، يتعلق الأول بـ "التعاون العسكري من خلال تدريب وتجهيز قوات الأمن العراقية وتوفير الاستشارات الأمنية، أما الاتجاه الثاني فيرتبط بإمكان أن تقود باريس مبادرة لتفعيل دور حلف الناتو في العراق كواجهة جديدة للوجود الغربي، وتكون أقل إثارة للتوترات من الوجود العسكري الأميركي".

ويلفت إلى أن أحد العوامل التي أدت لتقبل الحراك الفرنسي من قبل أذرع طهران يتمثل بـ "إمكان أن تقود فرنسا مبادرة لإقناع واشنطن بالعودة إلى بنود الاتفاق النووي مع طهران، واستغلال وضع إيران المتهالك، واستعداد الرئيس الأميركي دونالد ترامب في ظل مأزقه الانتخابي".
إقرأ ايضا
التعليقات