بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

ماذا حل بوكر الإرهابي "الزرقاوي" بعد 14 عاما على مقتله في ديالى؟

الارهابي ابو مصعب الزرقاوي
بعد مرور 14 سنة على مقتل الإرهابي  ابو مصعب الزرقاوي بقصف جوي في أطراف قرية عرب شوكة في  ناحية هبهب، لايزال وكره على وضعه دون اي تغير فيما يتجنب الأهالي الاقتراب منه.

وقال مدير ناحية هبهب حسن شلال في تصريح صحفي، إن المنزل الذي كان وكرا للإرهابي أبو مصعب الزرقاوي والذي قصف ما أدى إلى مقتله قبل 14 سنة لايزال على وضعه دون أي تغير وهو يقع في اطراف قرية عرب شوكة ضمن حدود ناحية هبهب.

وأضاف شلال، أن الأهالي يتجنون الوصول الى موقع المنزل المدمر كليا لأنه يذكرهم بفترة عصيبة مرت بها منطقتهم مؤكدا بان المنزل هو يقع في بستان متوسط الحجم على وضعه منذ يوم القصف وحتى الان.

وكان المجرم ابو مصعب الزرقاوي قتل بقصف جوي في 2006 مع بعض مرافقيه وكان ظهوره في ديالى مفاجئا رغم ان التنظيم كان يسيطر على مناطق واسعة آنذاك.
إقرأ ايضا
التعليقات