بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

بسبب قبضة أمنية مهترئة.. إرهاب الكاتيوشا يعاود استهداف المنطقة الخضراء من جديد

كاتيوشا صواريخ

مراقبون: الكاظمي فشل والانفلات الامني يتزايد والوضع شديد الخطورة 


انتقد مراقبون، عدم قدرة الكاظمي حتى اللحظة على وضع حد لإرهاب صواريخ الكاتيوشا. ورغم زيارته لمقر الحشد الشعبي الإرهابي وزيارته أكثر من مرة لمنزل هادي العامري، وبيت الميليشيات فإن هناك استهتارا كبيرا بحكومته وكأنه لا يتكلم ولا يتفاوض وكأنه هو شخصيًا سعيد بهذا الارهاب!!
 جاء ذلك تعليقًا على أنباء إطلاق صاروخ كاتيوشا جديد من جانب إرهابيي ايران على المنطقة الخضراء. دون أي رد فعل من حكومة الكاظمي ودون معرفة متى ينتهي هذا العبث. 


وأكد مصدر أمني، سقوط صاروخ في محيط المنطقة الخضراء وسط بغداد، ولم يعرف بعد إن كان الصاروخ تسبب بأضرار أو بوقوع إصابات، كما لم تعلن أي جهة المسؤولية عن إطلاقه.
لكن سبق وتم القاء القبض على بعض عناصر إرهابية، من كتائب حزب الله العراق بتهمة الارهاب وإطلاق الكاتيوشا قبل أن يتم الإفراج عنهم.
ويذكر أن المنطقة الخضراء شديدة التحصين في بغداد، وتؤوي مقار حكومية وسفارات، أبرزها السفارة الأميركية، وكانت قد شهدت إطلاق عدة صواريخ باتجاهها في الأشهر الماضية.
وقبل أسبوعين، أفاد مصدر أمني عراقي، سقوط 3 صواريخ "كاتيوشا" في محيط معسكر التاجي شمالي العاصمة بغداد.


وأكدت خلية الإعلام الأمني في العراق، "سقوط صاروخين نوع كاتيوشا داخل معسكر التاجي شمالي بغداد"، مشيرة إلى أن "انطلاقهما كان من منطقة الراشدية على الضفة المقابلة من نهر دجلة".
وقبل أيام قليلة وأسبوع واحد، أعلنت خلية الإعلام الأمني، عن سقوط صاروخ كاتيوشا في محيط مطار بغداد الدولي.
وأكد بيان صادر عن خلية الإعلام الأمني، إن صاروخا من نوع كاتيوشا سقط في محيط مطار بغداد الدولي، دون خسائر تذكر. وأضافت تبين أن موقع انطلاق الصاروخ كان من قرية الفياض جنوب شرق المطار.
 ويرى مراقبون، أن استمرار هذا الانفلات الأمني وتكرار الانتقادات عشرات المرات، دون تحرك أمني حقيقي، سيدفع بالعراق الى الجحيم  وقد يسقط في حرب أهلية وفوضى. فالكاظمي ضعيف وقبضته الأمنية مهترئة كما أنه غير قادر رغم زياراته العديدة للارهابيين على إيقاف هذه الصواريخ.
أ.ي

إقرأ ايضا
التعليقات