بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

فضيحة بيت الميليشيات.. الكاظمي يذهب ثانية لمنزل هادي العامري

الكاظمى والعامري
مراقبون: الكاظمي أهان منصبه والعراق يضيع

قال مراقبون عراقيون، ل"بغداد بوست" إن هناك أنباء شبه مؤكدة بأن الكاظمي ذهب الليلة من جديد إلى منزل الإرهابي، هادي العامري زعيم ميليشيا بدر الإرهابية الإيرانية ورئيس ائتلاف الفتح.
وقالوا لو صحت هذه الأنباء، وهى صحيحة لأنها خرجت من مصدر مسؤول في مكتب الكاظمي. فإنها ستكون الزيارة الثانية له لبيت هادي العامري خلال أقل من اسبوعين. ولو حدث فإنها تعني نهاية حكمه فعلا بعدما أهان منصبه.
 ولن يقبل أحد خزعبلاته أو تبريراته الواهية بأنه ذهب للعامري الإرهابي الإيراني، وقادة بعض الميليشيات للبحث عن تهدئة.
وكشف مصدر مقرب من رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي، أنه حضر اجتماعا الليلة بمنزل زعيم تحالف "الفتح" الامين العام لمنظمة "بدر" الارهابي هادي العامري بحضور عدد من الكتل.
وقال المصدر إن الاجتماع لم يقتصر على كتلة الفتح الارهابية.
وأضاف المصدر، أن الكاظمي عرض عليهم نتائج زيارته الأخيرة لواشنطن. والاتفاقات التي عقدت هناك، خاصة فيما يتعلق بالتواجد الأجنبي والأمريكي. ويأتي هذا الاجتماع في وقت اجرى فيه الكاظمي زيارة الى الولايات المتحدة التقى فيها الرئيس الامريكي دونالد ترامب، و وزير الخارجية مايك بومبيو اضافة الى مسؤولين اخرين.
وكان قد صرح سعد السعدي، القيادي في تحالف "الفتح" بزعامة الامين العام لمنظمة "بدر" العامري، قبل يومين، بقرب عقد اجتماع بين رئيس الوزراء الكاظمي،  والعديد من القوى السياسية كافة، لمناقشة "ملف مهم جداً.
الكاظمي أهان منصبه والعراق ينتظر أياما سوداء على يد هذا الرجل
أ.ي
إقرأ ايضا
التعليقات