بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

قانوني: الاستمرار بالاعتداء على السفارات سيعرض العراق لعقوبات دولية

علي التميمي




حذر الخبير القانوني علي التميمي، ، من تداعيات استمرار استهداف البعثات الدبلوماسية في العراق، مبينا ان استمرار قصف السفارات سيعرض العراق لعقوبات دولية صارمة.

وقال التميمي في تصريح  صحفي ان "السفارات جزء من تراب الدولة التي تنتمي لها السفارة او القنصلية وجزء من سيادتها وهي اي السفارات وفق المواد من ٢٩ الى ٤٠ من اتفاقيه فينا ١٩٦١ محميه من حيث الأشخاص والمراسلات والأبنية والمساءلة القانونية حيث يطبق عليها وعلى من فيها قانون دولهم وليس قانون الدولة المضيفة وفي حالة حصول مخالفات للقانون كل الذي تستطيع الدولة المضيفة ان تفعله هو اعلان الشخص غير مرغوب فيه وأبعاده.

 وتابع انه "في حالة مخالفة الدول المضيفة لهذه الاتفاقية يعني أنها خالفت ميثاق الأمم المتحدة لان كل اتفاقيه توضع لدى الامانه العامة للأمم المتحدة وفق المادة ١٠٢ من ميثاق الامم المتحدة ومثل هذه الاعتداءات تخالف المواد ١ و٢ و٣ من هذا الميثاق الأممي وذلك يدعو الأمم المتحدة بإيقاع العقوبات على الدولة المضيفة.

وتابع ان " القانون الدبلوماسي يوجب محاسبة كل من يعتدي على السفارات وفق قانون الدولة المضيفة.
 
واشار الى ان " القانون الدولي يتيح للدولة صاحبة السفارة لها ان تطلب العقوبات على الدولة المضيفة كون الاعتداء هو تهديد للسلم والامن الدولي قد يوقع الدولة المضيفة تحت العقوبات الدولية اذا استمر الاعتداء.

إقرأ ايضا
التعليقات