بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

الركابي يطرح حلولا لإنهاء التوترات بين بغداد وأربيل

كاطع الركابي

طرح النائب عن دولة القانون كاطع الركابي، اليوم السبت، حلولا لإنهاء التوترات بين بغداد واربيل، فيما لفت إلى أنها تبدأ بتشكيل اللجان.

وقال الركابي، في تصريح صحفي، إنه "لم تكن المرة الأولى التي تنهض التوترات بين المركز والاقليم بشأن قضايا الرواتب والمستحقات المالية، وكل عام قبل بداية البحث في موضوع الموازنة تكون هناك العديد من الحوارات وفي بعض الاحيان تصل هذه الحوارات الى التوقيع على الكثير من الفقرات وتمضي الاتفاقية، ولكن بعد شهر أو شهرين من عمر الاتفاق تعود التوترات والمعوقات الى ما كانت عليه ولم يتقيد الإقليم بما تم الاتفاق عليه".

وأضاف أن "الضائقة المالية ألقت بظلالها على رأي الحكومة الحالية وكان رأيها مختلفا عن الآراء المعهودة في كل سنة، لذلك طالبت وزارة المالية بايضاحات من الاقليم بشأن الأموال التي تسلمها، ومن الواضح أن حكومة الاقليم لم ترد على مطالبات الحكومة المركزية وتبين التفاصيل، لذلك كان رد وزارة المالية على الاقليم رسالة فيها حدية أو تشنج، وهو ما زاد التوترات بين الاقليم والمركز".

ولفت الركابي، إلى أن "الحلول التي تسهم في أنهاء هذه التوترات، تبدأ من تشكيل لجان من الاقليم وتدخل بحوار جاد مع الحكومة المركزية، يذاب فيها كل المعوقات", واشار الى أن "مجمل الحلول واضحة وينبغي على الاقليم الالتزام بالتعهدات وبالاتفاق الذي يتم مع الحكومة المركزية".

وتابع ان "اتفاق الحكومة مع الاقليم ليس فيه أي غبن على الاقليم، وإنما ستتحمل الحكومة المركزية مسؤولياتها تجاه هذا الاتفاق، ومع ذلك لم يلتزم الاقليم بهذه الاتفاقية", مشيرا الى أن "نداءات الاقليم المتكررة الى المركز بشأن رواتب الموظفين أثارت تساؤلات المركز عن سبب تأخر توزيع الرواتب في الاقليم على الموظفين، في الوقت الذي سلم فيه المركز الاقليم مستحقات الرواتب".

إقرأ ايضا
التعليقات