بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

حزب الحل يكشف عن ملف التهريب في منفذ القائم

منفذ القائم
كشف حزب الحل ، عن عمليات تهريب للنفط والسلاح واللمخدرات بعيدا عن انظار الدولة وقواتها الامنية عبر منفذ القائم في محافظة الانبار من خلال هيمنة المليشيات المسلحة على المنفذ والقضاء باكمله. 
وطالب بيان للحزب "الحكومة بفرض السيطرة على المنفذ ووقف عمليات التهريب الى سوريا وبالعكس ، والسيطرة على مقدرات المواطنين "، مؤكدا ان "هذه العمليات تهدد امن مواطني القضاء وتعرض اقتصاد البلد للتخريب المستمر. 
من جانبه كشف احد  سائقي الشاحنات ، جانبا من جوانب سطوة النفوذ والسلاح على مقدرات المنافذ الحدودية  مبينا ان هناك فصيلا  مسلحا يفرض الاتوات وما يعرف بـ " الخاوات " موضحا ان " المتنفذين في المنفذ يفرضون الاتوات بوصولات غير رسمية ويرتدون زيا غير رسمي من دون اي علامة دالة ولا كتاب رسمي من اجل جبي الاموال.
 
واضاف ان " ما يثير الاستغراب انهم محميون في السيطرات ويقفون قرب القوات الامنية"، مناشدا "الحكومة برفع الظلم عن السائقين من الاتوات والخاوات. 
واشار الى ان "هناك ساحات مخصصة لجبي الاتاوات عند الدخول فيها يتم جبي نحو 10 دولارات وتتكرر هذه العملية في كل مرة حتى يصل المبلغ الكلي في الرحلة الواحدة الى نحو 100 دولار للخروج من المنفذ او الدخول اليه.
أخر تعديل: الجمعة، 07 آب 2020 10:49 ص
إقرأ ايضا
التعليقات