بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

ما قصة صورة الممرضة اللبنانية التى تجتاح مواقع التواصل ؟

2020-08-05T043141Z_1883484620_RC2G7I9PBR66_RTRMADP_3_LEBANON-SECURITY-BLAST-1200x675

اجتاحت صورة لممرضة لبنانية مواقع التواصل، وهي تحتضن ثلاثة رضع، بعد انفجار المرفأ الذي دمر بيروت.
واحتضنت  الممرضة التي تعمل في مستشفى الروم في منطقة الأشرفية،  ثلاثة رضع، لتحميهم بعد أن تدمر المستشفى بشكل كبير، جراء الانفجار.
ونشر المصور بلال جاويش الصورة، على صفحته في فيسبوك، وكتب: ”16 سنة من التصوير الصحفي والكثير من الحروب. أستطيع أن أقول لم أرى كالذي رأيته اليوم في منطقة الأشرفية، وخصوصا أمام مستشفى الروم  ولفتتني هذه ”البطلة“ داخل المستشفى وكانت تسارع للاتصال رغم توقف الاتصالات وهي ممسكة بثلاثة أطفال حديثي الولادة ويحيطها عشرات الجثث والجرحى“.

وغرد ناشط على تويتر يدعى سيف بن عثمان: ”مستشفى محطم وخراب حولها ودماء تسيل.. وهذه الممرضة البطلة تحمل بين يديها ثلاثة مواليد جدد.. تقاوم الخوف واليأس لإنقاذ القادمين الجدد الى حياة قاسية.. لعلهم يعيشون أعمارهم وتكتب لهم الحياة بين الأنقاض.. صورة تلخص لبنان المقاوم… لخارج من تحت الرماد.. العاشق للحياة والأمل..“.

وكتب آخر يدعى عدنان يوسف: ”ملاك رحمة ويد حانية وقلب شجاع في أشد الظروف قسوة وألماً“.


وتفاعل الناشط إياد الحمود، مع الصورة، وقال: ”ممرضة لبنانية تقوم بعمل اتصال تطلب فيه المساعدة وهي تحتضن 3 رُضّع بعد الانفجار الكبير لتهدئ من روعهم في جناح الولادة بمستشفى بيروت“.


وكتبت الصحفية هناء على الغانم: ”سأنقل ما حدث لأهل لبنان من جمال الإنسانية التى يتحلى بها بعض البشر ..ممرضة تقوم بحضن أطفال خدج بعد خوفهم من الأصوات التي حطمت كل شي..“.

إقرأ ايضا
التعليقات