بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

كورونا عربيا.. تزايد الإصابات وارتفاع إجمالي وفيات العراق إلى 4212

كورونا عربيا1

نشر وباء كورونا المستجد "كوفيد-19"، الهلع في جميع دول العالم، منذ ظهوره في ديسمبر الماضي، وسط الصين، كذلك انتشر سريعا في أنحاء العالم، ومن بينها الدول العربية.

وفي العراق، أعلنت وزارة الصحة، تسجيل 2485 إصابة جديدة بكورونا المستجد، مؤكدة شفاء 1863 مصاباً.

وقالت الوزارة، في بيان، إنه تم تسجيل  90 حالة وفاة، موضحة أن "مجموع الشفاء: 71268، ومجموع الإصابات: 104711، والراقدين الكلي: 29231، والراقدين في العناية المركزة: 456، ومجموع الوفيات: 4212".

وفي سياق متصل،  أعلن، عن دفن 64 متوفياً بسبب كورونا المستجد في مقبرة وادي السلام الجديدة بمحافظة النجف، فيما أشارت مصادر، إلى أن العدد الكلي للمدفونين في المقبرة حتى، اليوم، وصل إلى 3658 متوفيا من كافة المحافظات، بينهم أربعة من الديانة المسيحية ومتوف واحد سعودي الجنسية من مدينة الإحساء.

بدورها، أعلنت شركة طيران "فلاي دبي"، عن استئناف رحلاتها من مطارات بغداد والبصرة والنجف اعتبارا من الثلاثاء المقبل.

وفي سوريا، أعلنت وزارة الصحة، تسجيل 24 إصابة جديدة بكورونا المستجد وشفاء 10 حالات.

وأشارت الوزارة السورية، في بيان إلى ارتفاع إجمالي الإصابات بالوباء إلى 608 شفيت منها 184 وتوفيت 35 حالة.

وفي الأردن، أعلنت وزارة الصحة، تسجيل 15 إصابة بكورونا المستجدّ واحدة منها محلية، ليرتفع إجمالي الإصابات بالوباء إلى 1146.

وأشارت رئاسة الوزراء ووزارة الصحة  في موجز إعلامي، إلى تسجيل 5 حالات شفاء في مستشفى "الأمير حمزة"، إضافة إلى إجراء 7788 فحصاً مخبريّاً، ليصبح إجمالي عدد الفحوصات التي أجريت حتى الآن، 550656 فحصاً.

وأعلنت وزارة الصحة اللبنانية، تسجيل 147 إصابة جديدة بكورونا المستجد، 119 إصابة محلية و28 بين الوافدين، ليرتفع إجمالي الإصابات بالوباء إلى 3407 حالات.

وأشارت الصحة اللبنانية، إلى أنه تم تسجيل 3 حالات وفاة بالوباء خلال الـ24 ساعة الماضية، ليرتفع إجمالي الوفيات إلى 46 حالة.

وذكرت الوزارة اللبنانية، أن عدد الفحوصات المخبرية التي أجريت على مدى الساعات الـ 24 الماضية للكشف عن الإصابة بالفيروس بلغ 8719 فحصا، وفقا لما ذكرته وكالة أنباء الشرق الأوسط.

من جانبها، أوصت لجنة متابعة التدابير والإجراءات الوقائية للوباء، بإعادة إغلاق عدد من القطاعات الاقتصادية والسياحية والمنشآت العامة لمدة أسبوع ابتداء من الاثنين المقبل، بهدف السيطرة على انتشار الوباء والتأكد من حسن وصحة التدابير الوقائية المعتمدة، وتشمل الملاهي والنوادي الليلية والمسابح الداخلية، والحفلات اليومية التي تقام على الشواطئ والمسابح، والحفلات الفنية والسياحية على مختلف أنواعها.

من جانبه، أعلن وزير الصحة اللبناني حمد حسن، خلال تفقده العديد من المستشفيات، أن كورونا المستجد أصبح منتشرا في كل المناطق تقريباً.

وأضاف: "علينا أن نتعايش معه وأن نسيطر عليه كما فعلنا قبل الأول من شهر يوليو الحالي"، مستطرا "نحن اليوم في فترة امتحان، فلنتعاون جميعنا. والبلديات تقوم بواجبها وهذا شيء نثمنه، ويجب العمل لنبقى مسيطرين على الإصابات المرتفعة".

بدوره،  قرر "تيار المستقبل"، بزعامة رئيس الوزراء السابق سعد الحريري، إرجاء مؤتمره العام الثالث، الذي كان من المقرر أن ينعقد غداً السبت؛ وذلك خشية تعرض المشاركين للإصابة بوباء كورونا المستجد "كوفيد 19" في ضوء تسارع وتيرة الإصابات بالوباء مؤخرا في عموم لبنان.

وقال مسؤول لبناني كبير، إنه تلقى نبأ سيئا بإصابته بفيروس كورونا المستجد "كوفيد 19"، خلال غداء مع وزير الخارجية الفرنسي، جان إيف لو دريان، الذي أجرى زيارة لبيروت.

وأوضح مدير مكتب وزير الخارجية اللبناني، هادي الهاشم، في تصريح صحفي، إنه كان في مأدبة غداء مع الوزير الفرنسي، فتلقى اتصالا من المستشفى يقول إن نتيجة الفحص إيجابية، مضيفا أنه انسحب على الفور وأبلغ الحاضرين بالنتيجة.

وقال مسؤول في وزارة الصحة اللبنانية، إن وزير الخارجية اللبناني ناصيف حتي ومدير الشؤون السياسية بالوزارة خضعا للفحص بعد اكتشاف إصابة الهاشم لكن النتيجة جاءت سلبية.

إقرأ ايضا
التعليقات