بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

التنسيق السعودي - العراقي يستبق زيارة الكاظمي للرياض.. والجنابي يكشف تفاصيل الزيارتين

بن سلمان والكاظمي

يصل رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، إلى السعودية، غدا الاثنين، في زيارة رسمية تلبية لدعوة ولي العهد السعودي الأمير محمد بن سلمان. ويرافق الكاظمي وفد رفيع المستوى من الوزراء والمسؤولين.

وأكد قحطان الجنابي، السفير العراقي لدى السعودية، في تصريح صحفي، أن "الكاظمي سيصل  غدا إلى الرياض بمعية وفد رفيع المستوى، وستركز الزيارة على تطوير العلاقات العراقية السعودية وتعزيزها في جميع المجالات، إلى جانب تطوير علاقة العراق بمحيطه العربي وجيرانه".

وأوضح السفير، أن " وفدا عراقيا برئاسة نائب رئيس الوزراء وزير المالية الدكتور علي عبد الأمير علاوي، وصل الرياض، أمس، لبدء اجتماعات مجلس التنسيق السعودي العراقي".

وأضاف: "سيكون هناك اجتماع مجلس التنسيق السعودي - العراقي اليوم (أمس) برئاسة علاوي،

يرافقه عدد من الوزراء والمسؤولين، وتستمر الاجتماعات حتى غد (اليوم)، وتتوج بزيارة رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي".

وتابع الجنابي: "المتوقع أن الزيارة، وهي الأولى لرئيس الوزراء إلى خارج العراق، ستكون لها نتائج إيجابية كبيرة على مستوى العلاقات الثنائية بين البلدين، ونتوقع تطوير وتعزيز هذه العلاقات إلى مستوى طموح القيادة في البلدين، ومستوى طموح الشعبين الجارين الشقيقين".

ولفت إلى أن "الزيارة ستركز على تطوير العلاقة بين العراق ومحيطه العربي وجيرانه، وهذا هو الهدف الرئيس لها"، مشيرا إلى أن "العلاقات يجب أن تكون في مستوى عال، نظرا للجوار والروابط القوية بين الشعبين، كما سيتم بحث قضايا الإقليم والمنطقة والعالم وجائحة (كورونا) وغيرها".

وكشف مصدر مقرب من الكاظمي، أن رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، سوف يلتقي ولي العهد السعودي، محمد بن سلمان، اثناء زيارته الى الرياض، الاثنين المقبل، حيث يجري محادثات شاملة حول النفط والعلاقات الاقتصادية والكهرباء، ما يؤشر على إصرار الكاظمي على ان تكون الزيارة تعود بالفائدة الاقتصادية على العراقيين، وان تكون نتائجها مثمرة وسريعة.

وقال المصدر ان الكاظمي سوف يولي أهمية كبرى لمشاريع الاستثمار السعودي في العراق، لانتشال البنى التحتية العراقية من الواقع المزري، مشيرا الى توطيد دعائم عمل المعابر الحدودية بين البلدين، لصالح جني الفائدة منها للطرفين.

إقرأ ايضا
التعليقات