بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

إصابة 111 سجينا بكورونا في العراق.. وتحذير من تفشي الفايروس في السجون المكتظة

سجون العراق

أعلنت المفوضية العليا لحقوق الإنسان، إصابة 111 سجينا بفيروس كورونا المستجد في السجون العراقية، فيما حذرت من تفشي الفيروس في السجون المكتظة.

وذكرت المفوضية في بيان، أن "فرقها المنتشرة في المحافظات اشرت حالات إصابة بفيروس كورونا لدى بعض النزلاء والمنتسبين في تلك السجون، مؤكدة إصابة (67) نزيل في محافظة بغداد توزعت على سجن الرصافة الثانية، وسجن الرصافة الرابعة، وسجن العدالة/ دائرة اصلاح الأحداث/ مركز شرطة المسبح، وتم تأشير (15) إصابة في سجن البصرة المركزي/ محافظة البصرة منها (12) إصابة لمنتسبين في السجن وحالة وفاة واحدة".

وأكدت المفوضية، "تسجيل (12) إصابة في محافظة ديالى بينها إصابة واحدة لمنتسب في مديرية شرطة المقدادية، وبلغ عدد الاصابات في نينوى (4) نزلاء في قسم التحقيقات مديرية مكافحة الإرهاب".

وأضافت: "بهذا يبلغ مجموع الإصابات (111) بين نزيل وموقوف ومنتسب من بينها حالة وفاة واحدة، لافتة الى أنه "بناء على هذه المؤشرات فإن المفوضية تطالب الحكومة العراقية بالإسراع بوضع الحلول الجذرية للحد من انتشار الوباء داخل مراكز الاحتجاز والسجون من خلال ايجاد الحلول الكفيلة، بمعالجة اوضاعهم أو توسيع دائرة الشمول بالعقوبات البديلة او بالعفو الخاص الذي صدر في وقت سابق والذي شمل فئة محددة تقارب (1000) من مجموع النزلاء والموقوفين الكلي والذي يزيد على ( 64000 ) بين محكوم وموقوف".

وحذرت المفوضية من تفشي الفيروس بالسجون المكتظة، مشيرة إلى أنه "على وزارة العدل ووزارة الداخلية بتطبيق التدابير الاحترازية اللازمة للوقاية من الإصابة بفايروس كورونا وفرض نظام رقابي فعال لضمان تطبيق تلك التدابير".

يذكر أن مناشدات عدة صدرت من نواب ومنظمات المجتمع المدني وحتى من مسؤولين، بضرورة إصدار عفو شامل عن السجناء الذين لم يرتكبوا جرائم القتل والفساد للتخفيف من اعدادهم في السجون لخفض تواجدهم بفعل انتشار فيروس كورونا؛ وتفشي الاصابة به لاسيما بسبب التجمعات.

وتتزايد المخاوف في العراق من تفشي وباء " كوفيد 19" على نطاق واسع، واتخذت الحكومة حزمة إجراءات في وقت سابق لمواجهة الوباء، منها حظر التجوال الشامل الذي تحول فيما بعد إلى جزئي وتعليق الرحلات الجوية وتعليق الدراسة في الجامعات والمدارس.

أخر تعديل: الجمعة، 10 تموز 2020 01:13 م
إقرأ ايضا
التعليقات