بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

الحكومة تواجه كورونا بخمسين مليار دينار .. ومجلس النواب: القرار جاء بعد فوات الأوان

الحكومة

عقدت الحكومة العراقية، أمس الثلاثاء، جلستها الاعتيادية برئاسة مصطفى الكاظمي، فيما قررت تعزيز اجراءات مكافحة فيروس كورونا بخمسين مليار دينار
وقال المكتب الاعلامي لرئيس الوزراء  في بيان له  إن “مجلس  الوزراء عقد جلسته الاعتيادية، اليوم، برئاسة رئيس المجلس مصطفى الكاظمي”، مبينا أن “الجلسة خصصت لمناقشة جملة من الموضوعات المدرجة ضمن جدول أعماله”. 
وقدّم وزير الصحة والبيئة، في مستهل الجلسة، تقريراً مفصّلاً عن مستجدات عمل لجنة تعزيز الإجراءات الحكومية، في مجالات الوقاية، والسيطرة والصحة، والتوعية بشأن الحدّ من انتشار فايروس كورونا، المؤلفة بموجب الأمر الديواني رقم 217 لسنة  2020. 
وناقش المجلس الإجراءات المتخذة من قبل وزارة الصحة، والتخصيصات المالية المرصودة لمواجهة جائحة كورونا، وتوفير كلّ الإمكانيات اللازمة لتطويق المرض وتقليل نسبة الإصابات. 
وبحسب البيان فقد أصدر مجلس الوزراء جملة من القرارات والتوصيات :- 
أولا/ قيام وزارة المالية بتمويل وزارة الصحة بمبلغ مقداره، خمسون مليار دينار، من احتياطي الطوارئ للمصروف للسنة الماضية، بسبب جائحة فيروس كورونا، على أن تقوم وزارة الصحة بصرفها لمواجهة الجائحة حصرا. 
ثانيا/ الموافقة على تمديد الاستثناء الممنوح الى وزارة الصحة بموجب قرار اللجنة العليا للصحة والسلامة الوطنية رقم (9) لسنة 2020 لمدة ثلاثة أشهر، بدءاً من تأريخ انتهاء المدة المشار اليها في الفقرة (ط) من القرار آنفاً. 
ثالثا/ إقرار توصيات محضر الاجتماع التشاوري مع مديرية الخدمات الطبية العسكرية في وزارة الدفاع وطبابة الحشد الشعبي ومديرية الخدمات الطبية في وزارة الداخلية، المنعقد في وزارة الصحة بتأريخ 26/6/2020، بشأن مواجهة جائحة فايروس كورونا. 
رابعا/ التصويت على تعديل قرار مجلس الوزراء رقم (358 لسنة 2018)، بشأن مشروع اتفاقية تجنّب الازدواج الضريبي ومنع التهرّب من دفع الضرائب المفروضة على الدخل ورأس المال، بين حكومة جمهورية العراق وحكومة جمهورية أرمينيا. 
خامسا/ التصويت على مشروع قانون تصديق اتفاق بين حكومة جمهورية العراق وحكومة الجمهورية التونسية، بشأن الخدمات الجوية . 
سادسا/ التصويت على مشروع اتفاقية التعاون القانوني والقضائي في المسائل المدنية والجزائية، وتسليم المجرمين بين حكومة جمهورية العراق وحكومة اوكرانيا. 

وعلى جانب آخر أبدى النائب الاول لرئيس مجلس النواب ، رئيس خلية الازمة النيابية حسن الكعبي يوم الاربعاء استغرابه "الشديد" من قيام وزارة المالية بتخصيص 50 مليار دينار الى وزارة الصحة لمواجهة فيروس كورونا بعد " فوات الآوان " ووفاة المئات من العراقيين جراء نقص الاوكسجين وعدم توفر الاسرة و المستلزمات الدوائية والعدد الطبية اللازمة في مستشفيات البلاد .
وقال الكعبي في بيان اليوم ، ان التسويف والمماطلة في تأخير الاستجابة للمطالبات المتكررة لخلية الازمة النيابية من قبل وزير المالية والكادر المتقدم في الوزارة وعدم تمويل وزارة الصحة بالاموال الكافية لمواجهة وباء كورونا وسد النقص الحاص في التجهيزات الصحية والدوائية والطبية ، كان احد الاسباب المباشرة لارتفاع الاصابات والوفيات بهذا الفيروس ببغداد وعموم المحافظات .

إقرأ ايضا
التعليقات