بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

تقرير| قوى إيران الإرهابية الفاسدة تعبث بالمدن السنّية.. النجيفي يفضح الوضع

الميليشيات الايرانية تتحكم في المدن ومحافظات السنة في العراق

مراقبون: عودة داعش الإرهابي لمناطق السنّة بالعراق مريب للغاية ومتعمد

أكد مراقبون، على خطورة الوضع في المناطق السنّية المستعادة من تنظيم داعش الإرهابي في العراق، وقالوا إن تباطؤ إصلاحها وإعمارها يعود الى مجموعات فاسدة وميليشاوية مهيمنة على الوضع في هذه المحافظات. 


 ونوهوا بتصريحات أثيل النيجيفي، محافظ نينوى الأسبق، والذي فضح هذه القوى وتآمرها على العراق كله وعلى المحافظات والمدن السنّية الكبرى بالعراق، وكان القيادي في جبهة الانقاذ والتنمية أثيل النجيفي، قال إن هناك هيمنة كبرى للفاسدين على المناطق السنية، وهى مجموعة من النواب انضموا الى تحالف القوى وتحكموا في المدن المحررة من داعش الارهابي
وأضاف النجيفي في تصريحات، إن هذه "المجاميع الفاسدة" لم تهتم بتطلعات سكان المدن السنّية واهمالهم بشكل متعمد وهناك تغطية من بعض حلفاء هذه "الثلة الفاسدة" على تصرفاتهم. وأضاف أن هؤلاء يسيطرون على مقاليد المحافظات بصورة كبيرة ويحاولون بعد ايقاف مجالس المحافظات التفرد بالقرارات والتدخل في شؤون المدن والدوائر وهذا سلبي وننظر الى هذا الصراع هو بين ثلة ومجموعة فاسدة مهيمنة على المدن. 


في نفس السياق، قال محافظ نينوى الأسبق، إن المناطق والمدن المحررة من سيطرة تنظيم داعش الارهابي، تقع الان تحت سيطرة فصائل مسلحة موالية لايران، وأضاف النجيفي في تصريحات سابقة، إن هذه الفصائل ليس هدفها محاربة التنظيم، انما مهمتها بسط النفوذ الايراني على هذه المناطق، والاهتمام بتقوية هذا النفوذ.وشدد على أن عودة نشاط تنظيم داعش الارهابي، تعود لعدم وضع معالجات لأسباب ظهوره منذ البداية، مبينا أن المعالجات، التي كانت تستخدم طيلة الفترة السابقة، هي معالجات مؤقتة. مشددا على أن التراخي مع الملف الأمني والعسكري، سمح لتنظيم داعش بالعودة من جديد. مؤكدا أنه لا يمكن القضاء على داعش الارهابي دون التعافي الكامل للمناطق والمدن السنّية.
كما بين النجيفي، أن هناك ملايين الدولارات تهرب يومياً من داخل العراق، ومعظمها ذهبت إلى إيران أو مولت حروبها في المنطقة، سواء في سوريا أو لبنان أو اليمن، كلها ذهبت من تمويل هذه الأموال وبالتالي الموضوع خطير جداً وأضر بالعراق. وسبب رئيسي لمشاكله الاقتصادية المتفاقمة حاليًا.
ويرى خبراء، أن تصريحات النجيفي فيما يخص المناطق السنّية لابد أن تؤخذ على محمل من الجد، خصوصا وأنه كان يتولى منصبا هاما ورئاسة محافظة نينوى. وشددوا أن قوى إيران متغلغلة إلى درجة كبرى في الشأن العراقي، ولا حل معها وأمامها سوى حل هذه الميليشيات، فحل ميليشيات إيران مطلب ملح لكافة العراقيين.
أ.ي

إقرأ ايضا
التعليقات