بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

وسط تداعيات اقتصادية متفاقمة للعقوبات الأميركية وتفشي كورونا.. الريال الإيراني يفقد 70% من قيمته

safe_image
سجل الريال الإيراني أدنى مستوياته مقابل الدولار منذ سبتمبر 2018 في السوق غير الرسمية يوم أمس الخميس، حسبما أورده موقع لأسعار الصرف الأجنبي، وسط تداعيات اقتصادية متفاقمة للعقوبات الأميركية وتفشي فيروس كورونا المستجد.

وبلغ السعر المعروض للدولار 188 ألفا و200 ريال، وفقا لموقع بونباست.كوم الذي يتابع السوق غير الرسمية. يبلغ السعر الرسمي على موقع البنك المركزي 42 ألف ريال، وفقاً لوكالة "رويترز".

وكان الرئيس الأميركي دونالد ترمب انسحب من اتفاق دولي يهدف إلى كبح برنامج إيران النووي في مايو 2018 وأعاد فرض العقوبات التي تعصف باقتصادها.

وتعمقت الأزمة الاقتصادية بفعل انخفاض في أسعار النفط وتباطؤ في الاقتصاد العالمي.

وسجلت إيران أكبر عدد وفيات بفيروس كورونا المستجد في الشرق الأوسط وقد شرعت في تخفيف القيود المفروضة منذ منتصف إبريل في مسعى لدعم الاقتصاد.

لكن الفترة الأخيرة شهدت طفرة في أعداد الإصابات والوفيات، مما حدا الرئيس حسن روحاني إلى التحذير يوم السبت من إعادة فرض القيود.

ويقول المسؤولون الإيرانيون إن العقوبات الأميركية تعوق جهودهم للتعامل مع تفشي الفيروس.

وفقد الريال نحو 70% من قيمته على مدى عدة أشهر من 2018 بسبب اقتصاد ضعيف وصعوبات مالية في البنوك المحلية وطلب كثيف على الدولار بين الإيرانيين الذين خشوا أن تتقلص صادرات إيران النفطية بسبب انسحاب واشنطن من الاتفاق النووي وإعادة فرض العقوبات.
إقرأ ايضا
التعليقات