بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

أول مخالفة دستورية للكاظمي.. إزالة اللغة الكردية من المكاتبات الرسمية لرئيس الوزراء

safe_image
كشف النائب عن الاتحاد الوطني الكردستاني جمال محمد شكور، اليوم  ، عن إزالة اللغة الكوردية من كتب مكتب رئيس الوزراء، عادا اياها مخالفة دستورية واضحة للحكومة العراقية الجديدة برئاسة مصطفى الكاظمي.  
وقال شكور في بيان صحفي،  إن "الدستور العراقي أكد في المادة الرابعة على اعتبار اللغة العربية واللغة الكردية هما اللغتان الرسميتان للعراق، و استخدامها في التكلم والمخاطبة والتعبير في المجالات الرسمية كمجلس النواب، ومجلس الوزراء، والمحاكم والمؤتمرات الرسمية والاعتراف بالوثائق الرسمية".
واضاف "فوجئنا بازالة ومسح اللغة الكردية من الكتب الرسمية لمكتب رئيس الوزراء، في أول مخالفة دستورية واضحة لهذه الحكومة الجديدة التي كنا نعقد عليها آمالاً كبيرة في تصحيح المسارات الخاطئة السابقة وفتح صفحة جديدة لبناء الثقة بين الفرقاء السياسيين واعتماد النهج الوطني الديموقراطي في حل المشاكل الموجودة"، مشددا على "الابتعاد عن كل ما من شأنه تازيم الامور وتعقيدها التي لن تصب في مصلحة احد".
وطالب شكور، "بإعادة النظر في الموضوع والعمل وفق السياقات القانونية و  الدستورية "، محذرا أن "استمرار هكذا مخالفات وانتهاكات ستؤثر على مجمل العملية السياسية وتدخل البلاد في أزمات أخرى نحن في غنى عنها".
وأكد شكور "سوف نتابع الموضوع إلى أن يتم إعادة الامور إلى ما كان عليه سابق ".
وتنص الفقرة أولا من المادة (4) في الدستور العراقي "اللغة العربية واللغة الكردية هما اللغتان الرسميتان للعراق، ويضمن حق العراقيين بتعليم أبنائهم باللغة الأم كالتركمانية، والسريانية، والأرمنية، في المؤسسات التعليمية الحكومية، وفقاً للضوابط التربوية، أو بأية لغة أخرى في المؤسسات التعليمية الخاصة".
إقرأ ايضا
التعليقات