بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

المالية النيابية تكشف عن خطة عمل جديدة لإعادة هيكلة مشروع قانون الموازنة

الموازنة

تعتزم اللجنة المالية النيابية، تقديم خطة عمل للحكومة لتحديد أبواب التقشف المالي وفتح ملفي الموظفين الفضائيين ومزدوجي الرواتب.


وقال عضو اللجنة النائب جمال كوجر “، أن “ اللجنة المالية النيابية تعمل على إعداد خطة عمل جديدة لمعالجة الأزمة المالية في البلاد من خلال إعادة هيكلة مشروع قانون الموازنة العامة 2020 وإرسالها إلى مجلس النواب ومراجعتها بشكل جيد مع تقليل الفقرات الضرورية.


وأضاف أن “ خطة العمل تتضمن أيضا تحديد موارد الدولة الأخرى وتشخيص الخلل ومراجعة العقود التي أبرمتها الوزارات، منها جولات التراخيص في وزارة النفط وعقود التسليح للوزارتين الداخلية والدفاع”، مبينا ان “العراق يحتاج الى موازنة مناسبة للظرف الاقتصادي والصحي الذي يمر به البلد ، مع التأكيد على تأمين دفع رواتب الموظفين وتهيئة الظروف لاجراء الانتخابات”.

واوضح ان “ هناك حديثا عن طلب الحكومة العراقية تأجيل تسديد الديون والقروض الخارجية في ظل أزمة النفط العالمية “.

مقابل ذلك اكد العضو الاخر في اللجنة المالية النيابية حنين القدو ، تأمين رواتب الموظفين في مشروع قانون الموازنة العامة الاتحادية لسنة 2020 .
وقال قدو ، ان “انخفاض أسعار النفط بنسبة 50٪ اثر بشكل طبيعي على بناء الموازنة الاتحادية لسنة 2020، لان العراق يعتمد على واردات النفط في بناء الموازنات الاتحادية”.

واضاف ان “ العجز المالي في الموازنة العامة بسبب انخفاض أسعار النفط ، سيدفع الحكومة ومجلس النواب الى اعتماد واردات أخرى غير نفطية وتقليل النفقات العامة لسد العجز المالي في الموازنة “ ، مبينا ان “الحكومة ستلجأ الى قروض داخلية من المصارف الحكومية والأهلية لسد العجز في الموازنة العامة “.

 واكد ان “العجز الحاصل لا يؤثر على صرف رواتب الموظفين والمتقاعدين” ، مشيرا الى الغاء اي توصيـة حكومية او برلمانية الى خلية الازمة لاستقطاع اي نسبة من رواتب الموظفين وعدم المساس بمستحقات هذه الشريحة المهمة تحت اي ظرف .
واوضح ان “ معدل الديون الخارجية المترتبة على العراق تبلغ 27 مليار دولار، ومعدل الديون الداخلية تبلغ 39 مليار دولار.

إقرأ ايضا
التعليقات