بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

الصحة: غداً بدء حظر التجوال الجزئي بالعراق وعقوبات للمخالفين.. وترجيحات بالحظر الشامل

حظر التجول وكورونا1

أعلنت وزارة الصحة، تطبيق حظر التجوال الجزئي ابتداءً من غد الأحد، فيما توعدت المخالفين للإجراءات الوقائية بعقوبات صارمة، فيما رجحت فرض حظر شامل على التجوال حتى تموز المقبل في حال استمرار ارتفاع أعداد الإصابات بفيروس كورونا.

وقال وكيل وزارة الصحة حازم الجميلي، إن "التوصيات بشأن حظر التجوال أعدت من وزارة الصحة وعرضت على اللجنة العليا للصحة والسلامة الوطنية في الاجتماع السابق، وتمت الموافقة على تطبيق الحظر الجزئي ابتداءً من غد الأحد".

وأضاف أن "الحظر سيفتح من الساعة الخامسة صباحاً والى الساعة السادسة مساءً"، لافتاً إلى أن "التوصيات ركزت على الإجراءات التي تحد من انتشار المرض ،لاسيما ارتداء الكمامات".

وأشار الجميلي إلى أن "التعليمات ألزمت بمنع التجمعات العشائرية والدينية والاجتماعية، فضلاً عن تحديد عدد الركاب في السيارات حسب حجم العجلة، وكذلك تحديد عدد المراجعين للمحال التجارية وفق مساحة المحل، بحيث لكل شخص متر مربع واحد ، مع إلزام المتواجدين في المحل بارتداء الكمامات واستخدام المواد المعقمة".

وأوضح أنه "سيتم فرض غرامات وعقوبات صارمة ومساءلات قضائية بحق كل من يخرق التعليمات الصحية، لاسيما التجمعات وفق المادة 368 من قانون العقوبات رقم (111) لسنة 1969 المعدل".

وتابع الجميلي أن "هذه الإجراءات ستشمل بغداد وجميع المحافظات"، مبيناً أن "هناك قراراً سابقاً من اللجنة العليا للصحة والسلامة سمح للمحافظات بتشديد الإجراءات عندما تكون هناك ضرورة وحسب الموقف الوبائي ، بحيث لا يجوز أن تكون الإجراءات أخف من التي تصدرها اللجنة العليا".

من جانبه، قال مدير عام الصحة العامة في الوزارة الدكتور رياض الحلفي، إنَّ ازدياد الإصابات بفيروس كورونا قد يدفعنا لإعلان قرار الحظر الشامل في البلاد بسبب الأرقام الكبيرة والمربكة التي وصلنا إليها ضمن الموقف الوبائي اليومي، فضلاً عن العمليات الكبيرة التي أجرتها الفرق الصحيَّة بالمسح الميداني الفعال خلال الأسبوعين الماضيين.

ونوه الحلفي، الى اعتماد قرار الحظر الجزئي يوم غدٍ الأحد وفق قرار اللجنة العليا للصحة والسلامة الوطنيَّة لمواجهة الجائحة لإعطاء الفرصة لتسهيل حركة المواطنين، وأصحاب المهن الحرة خلال النهار.

وأضاف أنَّ حظر التجوال الشامل كان هدفه كسر سلسلة انتشار الفيروس للحد من انتقاله بين المواطنين بالسرعة الكبيرة، وفسح مجال أكبر للفرق الصحيَّة لتحديد المناطق الأكثر إصابة بالفيروس من أجل وضع خطة جديدة بعد انتهاء أسبوع الحظر الشامل، والعودة إلى تطبيق حظر التجوال الجزئي واعتماد خطة الحظر المناطقي على المدن التي سجلت أعلى الإصابات.

وكشف الحلفي عن وجود مقترحٍ أو رؤية تم تقديمها الى خلية الأزمة النيابيَّة لإبقاء حظر التجوال الشامل الى تموز المقبل، ولكن لم يجر اعتماده او التفاعل معه حتى الآن، لأنها لم تصل الى مرحلة خطيرة تدفعها الى هذا الخيار، مشيراً الى أنَّ تمديد حظر التجوال الشامل أو رفعه يعتمدُ على خطورة الموقف وليس على عدد الإصابات، ولم يتم تنفيذ هذا المقترح بسبب عدم التوافق.

وأعلنت وزارة الصحة والبيئة يوم امس الجمعة وفاة 39 حالة، وتسجيل 1095 اصابة جديدة بفيروس كورونا المستجد خلال 24 ساعة في عموم مناطق العراق.

ويعد معدل الوفيات في الموقف الوبائي المعلن ليوم امس هو الاعلى منذ تفشي ظهور الجائحة في البلاد.

إقرأ ايضا
التعليقات