بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

ميليشيا كتائب "حزب الله" الإرهابية تهرب "عضاضات" داعش من سوريا إلى العراق

1

عمدت ميليشيا كتائب حزب الله الموالية لإيران، إلى نقل نساء من عائلات مقاتلي تنظيم داعش الإرهابي من معسكرات في سوريا إلى مدينة القائم العراقية على الحدود بين البلدين.

وبحسب قناة "الحرة" نقلا عن مصادر أمنية مطلعة، أن "الميليشيا التي تسيطر على المدينة الحدودية، أدخلت ما بين 250 و300 امرأة وطفل من عائلات التنظيم وأسكنتهن في المدينة".

ولفتت إلى أن "عدد العائلات التي أدخلتها الميليشيات يصل إلى أكثر من 70، مضيفة أن بعض النسوة شوهدن يدخلن مقار الميليشيا في المدينة".

وقال بعض الأهالي، إن من بين النساء "عضـاضات"، النساء اللواتي يعملن مع تنظيم داعش لـ"عض وقرص النساء" اللواتي يعتقد التنظيم أنهن يخالفن ضوابط الملبس أو السلوك الذي كان يفرضه التنظيم الإرهابي على النساء.

 وقال مصدر أمني، إن "الجيش والشرطة ممنوعان من التحقيق في الأمر وفق توجيهات من الميليشيات".

وسجلت المصادر "دخول باص محمل بنساء وأطفال إلى القائم عبر شارع يسمى طريق السكك، وإسكانهم في منازل جهزتها الميليشيا في منطقة السكك ولا يسمح لأي شخص من أهالي القائم بدخول المنطقة إلا إذا كان من سكانها، خاصة أن هناك مدخلاً واحداً لهذه المنطقة".

وقال مصدر أمني، إن "قائد عمليات الحشد الشعبي الطائفي قاسم مصلح يهدد أي جهة تحاول الاقتراب من العوائل".

وبسب معلومات المصدر الأمني، الذي طلب كتم هويته، فإن هناك 307 أشخاص موزعين على 78 عائلة لمقاتلي داعش دخلوا إلى القائم بفضل الميليشيات.

وبحسب المصدر، فإن الأرقام "غير ثابتة لأن بعض هذه العوائل تقوم بالهروب مجددا إلى سوريا خوفا من رفض أهالي المنطقة".

إقرأ ايضا
التعليقات