بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

نائب يدعو لايجاد جهة تحل محل المفتشين لضبط الوضع في الوزارات

2020-01-05-at-19.13-1-800x445
نائب يدعو لايجاد جهة تحل محل المفتشين لضبط الوضع في الوزارات



دعا عضو في لجنة النزاهة البرلمانية، صباح العكيلي ، رئيس مجلس الوزراء مصطفى الكاظمي لاتخاذ موقف واضح لكبح جماح التلاعب والفساد الكبير الذي نخر البلد، مشددا على ضروة ايجاد جهة تحل محل المفتشين السابقين قادرة على ضبط الوضع في الوزارات
وقال العكيلي ، "إننا حين عقدنا الهمة للبحث عن اهم المشاكل التي كانت تعيق عمل المفتشين العامين، وجدنا عدة امور منها ان المفتش العام حلقة مرتبطة بالوزير وعدم امكانية التعامل مع ملفات التحقيق بالوزارة دون علمه، مما يجعل المفتش العام ينساق احيانا وينسجم مع رغبات الوزير اورئيس الهيئة"، مبينا اننا "حينها سعينا لايجاد مناخ عازل للمفتشين بعيدا عن الجهات الضاغطة وان لاتحتكر رؤيتنا فقط على ملفات الوزير واعوانه والتصدي لهم بل ان تشمل جميع الموظفين باعتبار ان عملهم يلزمهم بالحيادية في التحقيقات.



ولفت الى انه "بعد اصدار القرارالبرلماني الذي ايدته الحكومة حينها بالغاء مكاتب المفتشين، وقعنا في مشكلة اخرى، وهي ان جميع الملفات والمعلومات التي يمكن لنا الحصول عليها من المفتشية لا يمكن الان توفرها وان المعلومة اصبحت صعبة جدا خاصة ان اعضاء مجلس النواب يعتمدوا على انفسهم وعلاقاتهم في جلب تلك المعلومة فليس لديهم اي امكانيات او وجود موظفين سواء شخصيا او في اللجنة تمكنهم من ذلك"، متسائلا "ماهو البديل وكيف تتم عملية المتابعة والمراقبة للوزارات والهيئات، وكيف نحصر عمليات التلاعب ونحن سبق ان قلنا في شرط الغاء المفتشين ان يبقى المفتش النزيه والمؤشر تفاعله وقوته ضمن عمل التحقيقات الجديدة فكان الاولى احالتهم الى هيئة النزاهة وتكون لهم الاولوية في ذلك، الا ان النزاهة لم تستقطب احدا منهم لاسباب اهمها التخصيص المالي والدرجة الوظيفية
إقرأ ايضا
التعليقات