بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

من هم "الكهنة" الذين اوصلوا فؤاد حسين لوزارة الخارجية ؟!

عالية

وصفت النائبة  عالية نصيف  استيزار فؤاد حسين لحقيبة الخارجية بأنه :"  تعميق للمحاصصة ووصولها الى الدرك الاسفل "، مبينة انه جاء نتيجة فرض من " كهنة المعبد ".. 

وقالت نصيف في تصريح  صحفي :" من المؤسف جدا ان يتم ، بفرض من كهنة المعبد ، تمرير فؤاد حسين  وزيرا  لخارجية العراق، وهو لايملك  الحد الادنى من ابجديات العمل الدبلوماسي والسياسة الخارجية".

واضافت :" ان  عملية فرض حسين للخارجية دليل واضح بان المحاصصة قد وصلت الى الدرك الأسفل ، وان من المعيب والمخجل ان يكون التمثيل العراقي عربيا ضعيفا ،بعد ان كان يحسب له حساب  كبير على مستوى القرار العربي تجاه القضايا المصيرية عربيا واقليميا ".

واشارت النائبة  الى :" ان سياسة تفعيل القنصليات الكردية والتعينيات بالوزارة ستعود كما كانت عليه في مدة استيزار هوشيار زيباري ، الذي اهدر املاك وعقارات العراق الخارجية ".

ف.ا

إقرأ ايضا
التعليقات