بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

الحرب ضد كورونا.. روبوتات تتصدى لأخطار الفيروس

62020211102397275405

في ظل الحرب الشرسة التي يخوضها العالم ضد وباء كورونا، قدمت شركات تقنية عالمية روبوتات لمساعدة الطواقم الطبية تحملت بدورها الكثير وعملت على التخفيف من أضرار الفيروس في كافة مناحي الحياة.
ووفق تقرير لصحيفة الجارديان البريطانية هناك 5 روبوتات قدمت جهودا مميزة في مكافحة الفيروس في القطاعين الصحي والاجتماعي ويأتي في مقدمة هؤلاء.. 

يحاكي طريقة تصميمه "الكلاب الأليفة"لمراقبة مدى التزام الأشخاص المتواجدين في الأماكن العامة بالإجراءات والإرشادات الوقائية من فيروس كورونا المستجد Covid -19 .
ويعمل الروبوت في سنغافورة بمجموعة من الكاميرات وأجهزة الاستشعار على الكشف عن الأشخاص المخالفين وبث التحذيرات الصوتية المسجلة لضمان أقصى درجات الالتزام.

ومن سنغافورة إلى المملكة المتحدة نسلط الضوء على مُحارب آخر هو روبوت Starship Technologies الذي تقع على عاتقه مسؤولية توصيل الطعام والطلبات المنزلية إلى السكان الغير قادرين على مغادرتهم منازلهم بسبب جائحة كورونا.
ويستطيع الروبوت  التنقل بين الشوارع المختلفة داخل المملكة المتحدة بسرعة قصوى تصل إلى 4 أميال/ساعة.

عمليات التطهير والتعقيم داخل المستشفيات التي تعد البؤر الأكثر خطورة لانتشار فيروس كورونا المستجد Covid-19 لن تتم بفاعلية قصوى عن طريق عمليات التعقيم التي يقوم بها العُنصر البشري لهذا تدخل روبوتات UVD Robot أصبحت ضرورة قصوى.
هذه الروبوتات الدنماركية تعمل بشكل ذاتي وتنتقل من مكان لآخر داخل المراكز الطبية دون أي تدخل من البشر مُزودة بمصادر قوية لإطلاق الأشعة فوق البنفسجية لتدمير أي آثار للأحماض النووية لملايين الفيروسات والبكتيريا.
 
يعمل في رواندا ويدعم الجهود الحكومية لعمليات الوقاية والكشف المُبكر عن الإصابات المتوقعة حيث تعمل تلك الروبوتات البلجيكية على فحص درجة حرارة المريض وتحديد الأشخاص الذين لا يرتدون أقنعة الوقاية وتوصيل الأدوية والأساسيات الأخرى للمصابين.
 
في ظل قيود كورونا ،لجأت اليابان للروبوت ليصبح بديلا عن الطلاب في حفلات التخرج.
ويعتمد الروبوت  OhmniLabs  على  أجهزة الكمبيوتر اللوحية المُثبة عند منطقة الرأس ،حيث يتمكن الطالب من الحصول على شهادته عبر إجراء مكالمة فيديو مع أساتذته وتسلم شهادة التخرج من خلال الروبوت.

إقرأ ايضا
التعليقات