بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

الأعرجي: اتهام الكاظمي بأنه "فيسبوكي" يؤكد كارتونية الأحزاب

الكاظمي

أكد نائب رئيس الوزراء السابق بهاء الأعرجي، أن التهديد بحل البرلمان مجرد وسيلة ضغط على الكتل السياسية، مشيرا إلى أن زمان الاقتراض من البنك المركزي ولّى ووزير المالية لا يفكر بذلك.

وقال الأعرجي في تصريحات متلفزة، إن "اتهام الكاظمي بأنه فيسبوكي يؤكد كارتونية الأحزاب لأن الأحزاب هي من أتت وصوتت لتسلم الكاظمي رئاسة الوزراء وهي التي تتحمل كل شيء في حال فشل الكاظمي بمهمة معينة"، لافتا إلى أن "الأحزاب جميعها أخذت حصصا من الوزارات وفي مقدمتها الفتح وسائرون التي اخذت حصتها وزيادة"، بحسب قوله.

وأضاف أن "تهديد بعض السياسيين بحل البرلمان ما هو إلا مجرد وسيلة ضغط على الكتل السياسية لتكف عن المزايدات واللعب بمصير الشعب رغم كل الأزمات"، موضحا أن "الزمان الذي كان فيه وزراء المالية يأخذون ما يشاؤون من البنك المركزي ولى إلى غير رجعة ووزير المالية علي عبد الامير علاوي شخصية محترمة ونزيهة ولا اعتقد ان يتصرف هكذا وهو لا يرغب بالسحب من الاحتياطي ولو تركناه يعمل وفق رؤاه لنجح كثيرا في مهمته".

وشدد بالقول "علينا أن نتحرى عن كل الخسارات التي سببتها مصارف الرافدين والرشيد والتي بي آي بالمليارات"، مشيرا إلى أن "كل حزب يأتي بمدير يحقق سرقات بالمليارات لحزبه وعند كشف سرقاته يتم تهريبه من قبل الحزب الذي يتبناه إلى خارج البلاد لتذهب الاموال سدى!!"، مستدركا القول إن "الكاظمي يمتلك فريقا جيدا لكن المشكلة انه ليس لديه كرة يلعب بها في ظل انعدام الخدمات لكنه قادر على التغيير وقد ناقش مع رئيس الجمهورية حل البرلمان والذهاب للانتخابات المبكرة".



إقرأ ايضا
التعليقات