بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

نائب :الحكومة الحالية امام اختبار صعب في ظل الازمة المالية

احمد الصفار

اكد مقرر اللجنة المالية النيابية النائب احمد الصفار ان الحكومة الحالية امام اختبار صعب في ظل الازمة المالية، مشيرا الى  ان من اولويات عمل الحكومة الجديدة اعداد موازنة مؤقتة او طوارئ او يمكن ان نسميها موازنة ازمة لما تبقى من الاشهر لهذه السنة.

 وقال، ان الاشهر المتبقية ربما ستكون 6 اشهر لذلك الموازنة ستكون لمدة 6 اشهر، مبينا انه في ظل الازمة المالية يتطلب على الحكومة اتخاذ جملة اجراءات لتوفير الايرادات منها ضغط النفقات وتعظيم الايرادات غير النفطية كالمنافذ الحدودية والضرائب والكمارك وغيرها، فضلا عن طرح سندات داخلية في حال استمر انهيار اسعار النفط.

واشار الى ان هناك توقعات بزيادة اسعار النفط في الاسواق العالمية، لا سيما بعد دخول اتفاق خفض الانتاج حيز التنفيذ، مستبعدا تخفيض رواتب الموظفين في حال استمرار الازمة.

بدوره، أكد وزير المالية علي عبد الأمير علاوي، أن رواتب الموظفين وحقوق المواطنين من أولويات الحكومة.

وقال عبد الأمير في تصريح صحفي، إن «هذه الحكومة ستواجه الأزمات بصورة جدية»، مشيراً إلى أن «الاصلاحات الضرورية لجهاز الدولة تتطلب تغييراً في الجو الاقتصادي».

واوضح أن «الوضع العالمي الآن صعب جداً وأثر في الحركة الاقتصادية»، لافتاً إلى أن «اسعار النفط سوف تكون في تحسن قريب ونتوقع استقراراً مالياً واقتصادياً على المستوى العالمي خلال الاشهر المقبلة»..

ف.ا
إقرأ ايضا
التعليقات