بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

سائرون يحذر الكاظمي ويحدد الجهة المعنية بإقالته بعد مهلة الـ 100يوم

الكاظمي
حذر تحالف سائرون المدعوم من مقتدى الصدر،  رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي، من الاخفاق في عمله وأدائه خلال مهلة الـ100 يوم، التي منحها له الصدر، فيما حدد الجهة المسؤولة عن إقالة الحكومة.
وقال النائب عن تحالف سائرون جمال فاخر،  ، إنه "في حال انتهت مهلة الـ(100)، ولم نقتنع بأداء وعمل رئيس الوزراء الجديد، فسيكون لنا موقف وكلمة، ولكل حادث حديث".
وبين النائب عن تحالف سائرون ان "الشعب العراقي، أيضا سيكون له كلمة وهو الآن يراقب عن قرب قرارات وتحركات الكاظمي، وفي النهاية هو صاحب الكلمة العليا وتغيير الحكومة بيده، ونحن سنكون داعمين لأي قرار يتخذه الشعب العراقي".
وختم فاخر بالقول، "على الكاظمي، تصحيح أخطاء السابق، وعدم السير على نهج الحكومة التي أقالها الشعب"، في إشارة إلى حكومة عادل عبد المهدي.
وصوت مجلس النواب (البرلمان) العراقي فجر الخميس (6 أيار الجاري) على منح الثقة للكاظمي و15 وزيراً في الكابينة الوزارية.
ولم يحظَ خمسة مرشحين على ثقة البرلمان، وهم مرشح وزارة التجارة نوار نصيف جاسم، والزراعة اسماعيل عبد الرضا، والثقافة هشام صالح داود، والهجرة والمهجرين ثناء حكمت ناصر، والعدل عبد الرحمن مصطفى وزيراً للعدل.
وأرجأ مجلس النواب التصويت على مرشحي وزارتي الخارجية والنفط إلى وقت آخر لعدم الاتفاق على تسمية المرشحين.
وكان الصدر قد أمهل الكاظمي 100 يوم لإثبات جدارة حكومته في إدارة المرحلة الانتقالية.
إقرأ ايضا
التعليقات