بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

تعليق ناري من البرلمان على تشكيل الكاظمي لجنة بشأن العنف ضد التظاهرات

الكاظمي
قلل عضو لجنة الامن والدفاع النيابية عبد الخالق العزاوي يوم الاحد من اهمية قرار رئيس الوزراء مصطفى الكاظمي بتشكيل اللجان وإعادة التحقيق باحداث العنف التي رافقت الاحتجاجات منذ انطلاقها في البلاد.
وقال العزاوي إن " لجان التحقيق شكلت سابقا بأمر من رئيس الوزراء السابق عادل عبدالمهدي، وبأمر رئيس مجلس النواب محمد الحلبوسي وتوصلت إلى  نتائج ورفعت تقريرها إلى رئاستي الوزراء والبرلمان من خلال زيارتها إلى ساحة التحرير وعدد من المحافظات".
وأضاف ان " لجان التحقيق اتخذت عدة إجراءات أبرزها اعتبار القتلى من المتظاهرين شهداء من الدرجة الأولى وتعويض ذويهم والجرحى وقرارات أخرى اتخذت صالح المتظاهرين".
وبين عضو اللجنة الأمن النيابية، أن "اللجان التي أمر الكاظمي بتشكيلها، لا نعرف على ماذا ستعمل، إذا كانت القضية محقق فيها في وقت سابق أم لا، وبالتالي فإنها لا تقدم شيئا"، معتبرا الوقت ذاته، أن قرار الكاظمي بتشكيل اللجان قد يكون له رؤيه خاصة برئيس الوزراء.
وقال رئيس الوزراء العراقي مصطفى الكاظمي يوم السبت إن حكومته شكلت لجنة للتحقيق في أعمال العنف التي رافقت الاحتجاجات المناهضة للحكومة والطبقة السياسية الحاكمة، مشيراً إلى أنه أمر بإطلاق سراح المتظاهرين المعتقلين.
وأوضح الكاظمي في تصريح بثه التلفزيون الرسمي عقب أول جلسة لحكومته، إن الحكومة قررت تشكيل لجنة عليا لتقصي الحقائق بشأن أعمال العنف التي رافقت الاحتجاجات الشعبية، مبيناً أن "اللجنة ستنظر في إنصاف من تعرض للأذى ومحاسبة المقصرين وتعويض عوائل الشهداء والجرحى".
وأضاف أنه وجه أجهزة الأمن باطلاق كل المعتقلين من المتظاهرين، مشيراً إلى أنه طلب من مجلس القضاء الاعلى التعاون لاطلاق سراح من حكم عليهم بقضايا بسيطة باستثناء من تورط بالدم العراقي.
وقتل قُرابة 600 متظاهر منذ انطلاق الاحتجاجات في بداية شهر تشرين من عام 2019  في العراق على ايدي مسلحين والقوات الامنية.
إقرأ ايضا
التعليقات