بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

العفو الدولية: على الحكومة العراقية الجديدة ضمان وضع حقوق الإنسان في صلب جدول أعمالها

منظمة العفو الدولية
أكدت  منظمة العفو الدولية، ان  على الحكومة العراقية الجديدة ضمان وضع حقوق الإنسان في صلب جدول أعمالها، وأن تغير موقفها إزاء ظاهرة الإفلات من العقاب لعقود من الزمان.
وقالت في خطاب إلى رئيس الوزراء الجديد مصطفى الكاظمي،:" بعد أداء الحكومة اليمين الدستورية، سلطت منظمة العفو الدولية الضوء على بواعث القلق المستمرة المتعلقة بغياب المساءلة عن رد السلطات العنيف على الاحتجاجات في العام الماضي، ومطلع هذا العام،.
وقالت الباحثة المعنية بشؤون العراق في منظمة العفو الدولية، رازاو صالحي، إن "هذه الحكومة الجديدة لديها فرصة لضمان أن يتم تعزيز حقوق الإنسان وحمايتها في العراق، بعد سنوات من الانتهاكات المروعة".
وأضافت "لقد دفع الشعب العراقي ثمناً باهظاً لعقود من الإفلات من العقاب، والذي لديه حتى الآن ما هو إلا وعود جوفاء متكررة من قبل السلطات، ونحن نرحب بالتزام الحكومة المعلن بمحاسبة المسؤولين عن قتل المحتجين، وإيلاء الأولوية لتلبية احتياجات النازحين داخلياً".
وأكدت صالحي "يجب أن تحوّل هذه الوعود الآن إلى إجراءات فورية وذات مغزى، بما في ذلك معالجة المظالم الاجتماعية والاقتصادية التي عانى منها الشعب العراقي طويلاً".
 واضافت أن "الارتفاع في حالات العنف المنزلي التي أبلغت عنها وسائل الإعلام ومنظمات المجتمع المدني والتي أدت في بعض الحالات إلى وفاة بعض النساء وتعرض إحدى الفتيات لإصابة شديدة، يتطلب اتخاذ إجراءات فورية من قبل الحكومة لضمان إمكانية وصول النساء والفتيات إلى الخدمات الأساسية، وتوفير الحماية لهن"
 ودعت منظمة العفو الدولية الحكومة "للشروع في تحقيقات شاملة ومستقلة في أعمال القتل للمتظاهرين السلميين".
إقرأ ايضا
التعليقات