بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

كورونا يصيب المئات من عناصر الحرس الثوري الإرهابي .. والوضع في الأحواز يتفاقم

الحمدين
قال الناشط والمعارض الإيراني محسن سزيغارا، إن عدد أعضاء ميليشيات الحرس الثوري تراجع إلى النصف بعدما أصيب المئات من المنتمين للحرس بفيروس كورونا.
وأضاف محسن، الذي يترأس معهد أبحاث في واشنطن، خلال مداخلة مع معهد هدسون، أنه إلى جانب تعطيل كل سبل مساءلة النظام على طريقة تسييره لأزمة كورونا، فإن ذلك قد يؤدي إلى المزيد من الاحتجاجات الشعبية وفي سيناريو أقل احتمالا أن يصل الأمر إلى حد انهيار نظام الملالي على حد قوله.

تأثير ضخم لكورونا
وكشف أن تأثير فيروس كورونا على إيران سيكون ضخما، مشيراً إلى أن النظام ربما لم يكن يتخيل أن الأزمة ستكون بهذا الحجم.
وفي وقت أكدت وزارة الصحة الإيرانية أن تفشي كورونا بلغ الذروة خلال اليومين الماضيين، حذر مدير مستشفى الرازي في الأحواز، فرهنك كربندي، من خطورة الوضع هناك نظراً للانتشار المتسارع للوباء وزيادة عدد المصابين في أقسام العناية المركزة.
وقال كربندي لوكالة الطلبة الإيرانية "إيسنا" الخميس، إن 50% من المراجعين المشتبه بهم ثبتت إصابتهم بفيروس كورونا، وإن 60% من المصابين بحاجة لوصلهم بأجهزة التنفس في قسم العناية المركزة.
وحذر من أن الوضع متأزم في المحافظة وهناك زيادة متسارعة في الإصابات، هذا في حين أعلنت وزارة الصحة الإيرانية، الأربعاء، أن عدد حالات الإصابة بـ "كوفيد-19" في البلاد تجاوز 100 ألف، مع زيادة في الإصابات الجديدة هذا الأسبوع.
وقال المتحدث باسم الوزارة، كيانوش جهانبور، لوسائل الإعلام، إنه حتى 6 مايو/أيار، توفي 6418 شخصا ضحية المرض، وبلغ عدد الأشخاص الذين ثبتت إصابتهم بالفيروس المميت 101650.






إقرأ ايضا
التعليقات