بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

داعش يشن هجمات إرهابية جديدة في العراق

تنظيم داعش الارهابي

شن تنظيم داعش هجومين جديدين في العراق، حيث استهدف الهجوم الأول نقاط تفتيش للحشد العشائري وقواته الأمنية في محافظة ديالى، شمالي بغداد، وقد أسفر عن سقوط قتلى وجرحى.

كما شن داعش هجوما آخر في جرف الصخر، جنوبي بغداد، مستهدفا ميليشيات موالية لإيران.

وكان التنظيم الإرهابي شن، أمس الأحد، هجوما في ديالى، مما أسفر عن سقوط قتلى وجرحى، على ما أعلنت السلطات الأمنية، الأحد.

وعلى الرغم من أن الحكومة أعلنت هزيمة داعش في ديسمبر 2017، إلا أن فلول التنظيم عادت إلى تكتيكات التمرد السابقة، فقامت بنصب كمائن لقوات الأمن وعمليات خطف وإعدام، فضلا عن ابتزاز سكان الريف الضعفاء لجمع الأموال منهم.
وفي الأيام الأخيرة زادت أنشطة داعش في العراق بشكل ملحوظ.

وخلال الأسابيع الأخيرة، زادت وتيرة هجمات مسلحين يشتبه في انتمائهم لداعش، خاصة في المنطقة الوعرة الواقعة بين محافظات كركوك وصلاح الدين وديالى، المعروفة باسم "مثلث الموت".

والشهر الماضي، أعلنت خلية الإعلام الأمني عن توجيه القوات الأمنية لضربات جوية، لمناطق تأوي عناصر من التنظيم الإرهابي في محافظة صلاح الدين.

وتعهد رئيس الوزراء المكلف، مصطفى الكاظمي، بتكثيف الحملة ضد "داعش" بعد الهجمات.

وفي الأسبوع الماضي، تعهد وزير الدفاع نجاح الشمري بـ"تكثيف" الجهود ضد تنظيم داعش.

وعلى الرغم من القيود المفروضة للحد من تفشي وباء كورونا الفيروسي في العراق، وانسحاب التحالف الذي تقوده الولايات المتحدة من عدة قواعد عسكرية في البلاد، كثفت قوى الأمن العراقية عملياتها ضد فلول داعش في مناطق نائية في البلاد.

ويوم الأحد حذر مسؤولون حكوميون وباحثون من تزايد خطر الجماعات الإرهابية والإجرامية حول العالم، مع انشغال الدول بالتصدي لوباء كورونا الفيروسي.

إقرأ ايضا
التعليقات