بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

الكاظمي يعرض تشكيلته الوزارية منتصف الأسبوع الحالي.. وتوقعات بتمريرها داخل قبة البرلمان

الكاظمي ومجلس النواب

رجحت مصادر سياسية أن يقوم رئيس الوزراء المكلف مصطفى الكاظمي بعرض تشكيلته الوزارية على البرلمان منتصف الأسبوع الحالي.

كما توقعت بعض المصادر تمرير الحكومة داخل قبة البرلمان نتيجة لمشاركة معظم الكتل السياسية فيها.

فيما استغل الكاظمي مناسبة عيد العمال العالمي ليؤكد في تغريدة له على موقع "تويتر"، أن "نهوض الاقتصاد العراقي مقترن بتوفير فرص العمل، ودعم بيئة الاستثمار الصحيح، وإصلاح المنظومات الإدارية المعرقلة للتقدم".

من جانبه، أكد رئيس كتلة "السند الوطني" النائب أحمد الأسدي، أن اتفاق الكتل السياسية على تخويل رئيس الوزراء المكلف باختيار تشكيلته الوزارية وفق معايير تطبق على الجميع دون استثناء.

فيما توقع النائب باسم خشان، حصول انقلاب ضد الكاظمي من قبل بعض القوى السياسية التي أعلنت دعمها له، في جلسة التصويت داخل البرلمان.

وفي ذات الشأن قال النائب عن كتلة "صادقون" أحمد الكناني، إن أغلب الكتل السياسية أعطت الحرية للكاظمي في اختيار التشكيلة الوزارية وسيتم التصويت على وزرائه وفق معايير مهمة هي الاستقلالية والنزاهة والكفاءة وإمكانية إدارة هذا المنصب.

في حين قال عضو ائتلاف "النصر" سعد اللامي، إن "وزارات الخارجية والمالية والشباب شهدت خلافاً بين الكتل السياسية، لكن تمت تسويتها".

 وقال النائب عباس الزاملي، إن المنهاج الحكومي لرئيس الوزراء المكلف، ارتكز على قضايا أساسية منها التهيئة للانتخابات بعيداً عن تأثيرات السلاح والمال السياسي والجانب الصحي والأزمة الاقتصادية.

وتابع أن البرنامج مقتضب، لكنه يفي بالغرض، على اعتبار أن المرحلة المقبلة وواجبات الحكومة لا يوجد فيها تشعبات كثيرة.

وأضاف أنه على الرغم من وجود صعوبات في خطوات العبور من داخل قبة البرلمان لتشكيلة الكاظمي، فإن المعطيات العامة حالياً تشير إلى إمكانية عبورها.

وتوقع الزاملي أن تعقد جلسة التصويت على الثقة منتصف الأسبوع الحالي، لافتاً إلى أن عدم تطرق الكاظمي ضمن برنامجه لقضية إخراج القوات الأجنبية، باعتبار أنه قرار برلماني والحكومة المستقيلة بدأت فعلياً بهذه الإجراءات وبدأت قوات عدة تغادر البلاد لأن بقاء هذه القوات مرفوض شعبياً وسياسياً.

إقرأ ايضا
التعليقات