بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

خبير اقتصادي : تحويل جميع المشاريع إلى الاتفاقية الصينية يمنع إدخال البلد في منزلق خطير

281922ed-0f6e-4606-beef-90a10781937a

رأى الخبير الاقتصادي وسام التميمي، الاربعاء، ان الخروج من الازمة المالية الراهنة مرهون بتحويل جميع المشاريع الى الاتفاقية الصينية، لافتا الى ان الموازنة يجب ان توفر المال اللازم للرواتب لتلافي حدوث تظاهرات جديدة قد تدخل البلد بأزمة اخرى.
وقال التميمي في تصريح لـه ، ان “ العراق بامكانه الاستفادة من الاحتياطي النقدي البالغ اكثر من 60 مليار دولار، في تامين رواتب الموظفين لحين استقرار اسعار النفط وفق المعدل الذي تقر بموجبه الموازنة”.
واضاف في تصريح له  ان “الحكومة يجب ان تركز على الميزانية التشغيلية في الوقت الراهن وتحويل معظم المشاريع الى الاتفاقية الصينية”، لافتا الى ان “المساس برواتب الموظفين او تأخر تسليمها سيتسبب بأزمة اقتصادية جديدة وارتفاع في الاسعار، اضافة الى تجدد التظاهرات وادخال البلد في منزلق خطير”.
وبين ان “ العراق يمتلك الكثير من المنافذ التي يمكن من خلالها تأمين موارد الموازنة واحدها عقارات الدولة والضرائب وتقليص مخصصات الموظفين ذات الدرجات الاولى والثانية بنسب معينة، وتقليص موازنة الوزارات الامنية، والاستفادة من الغاز وطرحه للسوق العالمي”.
إقرأ ايضا
التعليقات