بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

مقابر طهران تكشف العدد الحقيقي لضحايا كورونا.. رفسنجاني يعري نظام خامنئي

كورونا ايران
فيما يعد خلافا رئيسيا بين النظام من جهة ورئيس مجلس مدنية طهران العاصمة من ناحية أخرى، وبما يفضح عملية التواطؤ بخصوص قتلى كورونا، وعدد الوفيات بالفيروس الفتاك، جات تصريحات محسن رفسنجاني لتقلب المائدة في وجه خامنئي ونظامه وحاشيته، رفسنجاني ورغم الضغوط الهائلة عليه أصر على أن قتلى الفيروس أكثر كثيرا مما تعلنه الحكومة في بياناتها الرسمية، وقال علنا إن الأرقام الحقيقية لضحايا كورونا في إيران أعلى بكثير من تلك التي تعلنها السلطات رسمياً، مشيرا في مؤتمر صحفي إن أعداد ضحايا كورونا تأتي من مقبرة، بهشت زهراء في طهران، للدلالة على أن من دفنوا أكبر بكثير.
 وكانت وسائل إعلام إيرانية، ذكرت أن المجلس الأعلى للأمن القومي الإيراني، استدعى رفسنجاني بسبب تصريحاته وكان وزير الثقافة عباس صالحي، حذر رئيس مجلس مدينة طهران، من الكشف عن الحقائق والأرقام حول المتضررين من الوباء، لأن "وسائل الإعلام المعادية" قد تستغل ذلك، حسب تعبيره. وجاء هذا التحذير بعد أن قال رفسنجاني للصحافة، إن عدد ضحايا الوباء أعلى بكثير من الأرقام الحكومية.
وقال حسين عرفاني، رئيس قسم الأمراض المعدية بوزارة الصحة الإيرانية، إن البلاد لم تصل بعد إلى ذروة تفشي الفيروس المستجد"، ما يعني أن عدد الإصابات والوفيات بوباء كوفيد 19 لا يزال في ارتفاع وسيرتفع أكثر مما هو موجود الآن.
في نفس السياق، تعيش محافظة سيستان- بلوشستان في إيران، حالة من القلق من احتمال عودة بموجة ثانية من فيروس كورونا المستجد مع تزايد أعداد المصابين.
وأعرب محمد هاشمي، رئيس جامعة زاهدان للعلوم الطبية، عن قلقه إزاء تزايد عدد المصابين في المحافظة الواقعة جنوب شرقي إيران. ونقلت وكالة أنباء "برنا" عن هاشمي قوله: إن وتيرة الإصابات في سيستان- بلوشستان تغيرت بشكل مقلق. وأضاف أن دخول أكثر من 120 ألف شخص إلى المحافظة من المناطق التي ينتشر فيها الوباء بشكل أكبر، يشكل تهديدًا خطيرًا للجنة مكافحة كورونا في المحافظة". كما أكد هاشمي أن الأمر لا يتوقف عند عرقلة سعي المحافظة للقضاء على كورونا فقط، بل ربما نكون على أعتاب نقطة انطلاق ذروة ثانية.
ويذكر أن المتحدث باسم وزارة الصحة الإيرانية أعلن، الاثنين، ارتفاع عدد الوفيات بالفيروس إلى 5806، والإصابات إلى 91472، في حين تعافى 70933
 ويشير مراقبون، أن وقفة محسن رفسنجاني قد وصلت الرسالة للجميع، فالوفيات في طهران أعلى بكثير مما تعلنه طهران وربما تكون ضعف ما هو معلن وبالخصوص بعدما اصبحت طهران، مركزا للوباء مثلها مثل الصين بالضبط وربما أكثر.
أ.ي
أخر تعديل: الثلاثاء، 28 نيسان 2020 12:26 ص
إقرأ ايضا
التعليقات