بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

خلية الازمة :ﺗﺨﻔﻴﻒ ﺣﻈﺮ اﻟﺘﺠﻮال ﺧﻼل ﺷﻬﺮ رﻣﻀﺎن ﻻ ﻳﻌﻨﻲ أن اﻟﻮﺿﻊ ﻣﻄﻤﺌﻦ

حظر التجوال في العراق

ﺣﺬرت خلية الازمة من اﻻﺳﺘﺨﻔﺎف أو اﻟﺘﻬﺎون أو اﻻﺳﺘﺮﺧﺎء ﺑﺘﻄﺒﻴﻖ إﺟﺮاءات اﻟﺘﺒﺎﻋﺪ اﻻﺟﺘﻤﺎﻋﻲ ﻓﻲ اﻟﻮﻗﺎﻳﺔ ﻣﻦ ﻓﻴﺮوس ﻛﻮروﻧﺎ، ﻣﺆﻛﺪة ان ﺗﺨﻔﻴﻒ ﺣﻈﺮ اﻟﺘﺠﻮال ﺧﻼل ﺷﻬﺮ رﻣﻀﺎن ﻻ ﻳﻌﻨﻲ ﺑﺎﻟﻀﺮورة أن اﻟﻮﺿﻊ ﻣﻄﻤﺌﻦ.

وﻗﺎل وﻛﻴﻞ وزارة اﻟﺼﺤﺔ واﻟﺒﻴﺌﺔ ﻋﻀﻮ ﺧﻠﻴﺔ اﻷزﻣﺔ، ﺟﺎﺳﻢ اﻟﻔﻼﺣﻲ، في تصريح صحفي: إن “ﻓﻴﺮوس ﻛﻮروﻧﺎ اصبح وباء عالميا، وﺧﺎرﻃﺔ اﻻﻧﺘﺸﺎر اﻟﻮﺑﺎﺋﻲ ﺗﺸﻤﻞ ﻛﻞ اﻟﻜﺮة اﻷرﺿﻴﺔ، وﻻ ﻳﻮﺟﺪ ﺑﻠﺪ ﻓﻲ اﻟﻌﺎﻟﻢ ﻟﻢ ﻳﻄﻠﻪ اﻧﺘﺸﺎر اﻟﻔﻴﺮوس”.
 واضاف اﻟﻔﻼﺣﻲ ان “اﻟﻌﺮاق وﻣﻦ ﺧﻼل وزارة اﻟﺼﺤﺔ وﺧﻠﻴﺔ اﻷزﻣﺔ؛ ﻳﻌﺪ أول اﻟﺒﻠﺪان اﻟﺘﻲ اﺗﺨﺬت إﺟﺮاءات ﻏﻴﺮ ﻣﺴﺒﻮﻗﺔ ﻟﻠﺤﺪ ﻣﻦ اﻧﺘﺸﺎر اﻟﻔﻴﺮوس، وﻟﻮﻻ ﻫﺬه اﻻﺟﺮاءات اﻟﺤﺬرة واﻟﺪﻗﻴﻘﺔ ﻟﻜﺎن المشهد ﻳﺨﺘﻠﻒ اﻵن”. مشيرا اﻟﻰ أن “الملاكات اﻟﺼﺤﻴﺔ ﻓﻲ وزارة اﻟﺼﺤﺔ واﻟﺒﻴﺌﺔ ﺗﺒﺬل ﺟﻬﻮدا اﺳﺘﺜﻨﺎﺋﻴﺔ ﻣﻦ أﺟﻞ ﻣﺤﺎﺻﺮة اﻧﺘﺸﺎر اﻟﻔﻴﺮوس ﻣﻦ ﺧﻼل اﻟﺠﻴﺶ اﻻﺑﻴﺾ اﻟﺬي ﻳﺤﺎرب ﻋﺪوا ﺧﻔﻴا”.


وتابع ان “ﺧﻠﻴﺔ اﻷزﻣﺔ ﺗﺮاﻗﺐ ﺑﺸﺪة الموقف اﻟﻮﺑﺎﺋﻲ ﻳﻮﻣﻴا، وﺗﺨﺮج ﺑﻴﺎﻧا ﺗﻔﺼﻞ ﻓﻴﻪ اﻻﺣﺼﺎﺋﻴﺎت ﺑﺼﻮرة ﺷﻔﺎﻓﺔ دون أن  تخفي ﺷيئا”. موضحا ان “ﺧﻠﻴﺔ اﻷزﻣﺔ ﻟﺪﻳﻬﺎ ﻣﻌﺪل ﺑﻴﺎﻧﻲ ﻻﻧﺘﺸﺎر المرض، وﻣﻦ ﺧﻼل ﺟﻬﻮد وزارة اﻟﺼﺤﺔ واﻟﺒﻴﺌﺔ اﺳﺘﻄﺎﻋﺖ ﺗﺤﻮﻳﻞ اﻟﺨﻂ اﻟﺒﻴﺎﻧﻲ اﻟﺤﺎد اﻟﻰ ﺧﻂ ﺑﻴﺎﻧﻲ ﺑﻤﺴﺘﻮى ﻫﻀﺒﻲ، وﻫﻮ ﻣﺎ ﻳﺆﻛﺪ أن اﻟﻨﻈﺎم اﻟﺼﺤﻲ ﻓﻲ اﻟﻌﺮاق ﻗﺎدر ﻋﻠﻰ اﺣﺘﻮاء المرض”.

 واشار الى  ان “المؤشرات ﺗﺘﺠﻪ اﻟﻰ اﻻﺳﺘﻘﺮار اﻟﻮﺑﺎﺋﻲ، ﻟﻜﻦ ﻳﺠﺐ أن ﻳﻌﺎﻣﻞ ﺑﺤﺬر ﺷﺪﻳﺪ ﻷن اﻟﻔﻴﺮوس ذﻛﻲ وﻣﺮاوغ”. ﻣﺤﺬرا “ﻣﻦ اﻻﺳﺘﺨﻔﺎف واﻻﻃﻤﺌﻨﺎن واﻻﺳﺘﺮﺧﺎء ﻓﻲ ﻣﻮاﺟﻬﺔ ﻫﺬا اﻟﻌﺪو”.

 

إقرأ ايضا
التعليقات