بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

نائب : إدارة الأزمات تحتم على الدولة اللجوء الى تنظيم موازنة خاصة بحالة الركود

أحمد الصفار

أكد عضو  اللجنة المالية  النيابية احمد الصفار ، أن إدارة الأزمات تحتم على الدولة اللجوء الى تنظيم موازنة خاصة بحالة الركود.

وقال الصفار، إن "العراق اعتمد بنسبة 93 بالمئة على الايرادات النفطية في موازنة 2019، والآن بعد تفشي وباء (كورونا) عالمياً وانخفاض أسعار النفط والضعف، الذي حصل في الايرادت الأخرى والمبادلات التجارية، صار لزاماً على العراق أن يلجأ الى وسائل أخرى، بوصفه دولة تمتلك بنكا مركزيا وصاحبة سيادة وسياسة نقدية ومالية، لذا بإمكانه استخدام جملة من الأدوات وحزمة من السياسات لمواجهة الأزمة.

وبيّن الصفار، أن "الحكومة لديها البدائل الممكنة بالسياسة المالية؛ أبسطها اللجوء الى سندات الخزينة المؤقتة من خلال طرح السندات على البنك المركزي والمصارف الأخرى، التي تخصم وتجمع المتبقي من الرواتب، واللجوء الى جمع الفوائض المالية والتركيز على الانفاق الضروري وإيقاف النفقات الأخرى والتركيز على توفير الأموال اللازمة لدفع الرواتب.

وأوضح ، أن "الدولة يجب أن تهتم بالموازنة التشغيلية، التي تتعلق بالمصروفات اليومية الضرورية وتحويل الأموال والفوائض الأخرى من الوزارات بعد توقف غالبيتها عن العمل، وتخفيض سعر الفائدة كونه مرتفعا جدا، بعد أن خفضت بعض الدول أسعار فوائدها الى ما تحت الصفر للإقبال على الاقتراض وتحريك الاقتصاد.

إقرأ ايضا
التعليقات