بغداد بوست - أخبار العراق - Iraq News

واشنطن تلاحق زعيم داعش الجديد.. تخصص 5 ملايين دولار لمن يدلى بمعلومات عن "القرشي"

القرشي

خصصت وزارة الخارجية الأمريكية 5 ملايين دولار لكل من يدلى بمعلومات عن زعيم داعش الجديد أبو إبراهيم القرشي.

وقد تسربت معلومات، تفيد بأن زعيم داعش الجديد أبو إبراهيم القرشي، قد دخل الأراضي العراقية، مستغلاً انشغال العالم بأزمة تفشي فيروس كورونا المستجد.

وأعلن الحساب الرسمي لبرنامج "مكافآت من أجل العدالة" التابع لوزارة الخارجية الأمريكية جائزة بقيمة 5 ملايين دولار لمن يدلي بمعلومات عن الإرهابي خليفة البغدادي.

وجاء إعلان الخارجية الأمريكية، بأن الإرهابي القرشي ارتكبت جرائم كبيرة جداً، داعية من يعرف معلومات تودي إلى مكانه التواصل معها معلنة عن مبلغ 5 ملايين دولار.

وكتبت: "إخواني أهل الغيرة العراقيين، قام هذا الإرهابي الـداعشي حجي عبد الله بجرائم لا تُعد ولا تُحصى ضد الأبرياء من إخوانكم.. تواصلوا معنا إن كانت لديكم معلومات تؤدي إلى التعرف على أو تحديد موقع هذه الإرهابي".

وأشارت معلومات إلى أن تنظيم داعش الإرهابي أصبح يستغل أزمة كورونا لإعادة ترتيب هيكله وترتيب شتات عناصره.

فقد أكد مصدر أمني أن زعيم داعش الجديد، أبو إبراهيم القرشي، دخل الأراضي العراقية مؤخرا، فيما تعمل الجهات الأمنية من أجل تحديد مكانه الجغرافي.

وأشار إلى أن التنظيم قام بتنفيذ عدة عمليات إرهابية خلال الأسابيع القليلة الماضية، كانت عبارة عن هجمات غير مؤثرة استهدفت نقاطاً عسكرية ومناطق تابعة لعشائر ساعدت القوات العراقية في الحرب ضده.

يأتي هذا في الوقت الذى تعمل القوات العراقية على تحديد خارطة الهجمات الأخيرة التي نفذها داعش، والتي يمكن أن تكشف نقطة الانطلاق لعناصر التنظيم وتتبعهم.

فسيتم رصد المناطق في كركوك وصلاح الدين وصحراء الحضر وجبال مخمور وزمار وسلسلة جبال حمرين شمال العراق، فيما يعتبر القرشي، الزعيم الجديد للتنظيم عراب الأيديولوجيا المتطرفة التي ينتهجها داعش في العنف والقتل.

كما أن للرجل تاريخاً أسود في التنكيل بالمدنيين، وسجله حافل بانتهاكات بحق النساء والأطفال، خاصة الإيزيديين الذين قاد ضدهم حملة قمع عنيفة فترة سيطرة التنظيم على مساحات واسعة من العراق.

فيما تكشف المعلومات الاستخباراتية أن انضمامه لداعش لم يكن أول مراحله في التطرف، إذ إنه كان قد انخرط في صفوف تنظيم القاعدة بالعراق.

إقرأ ايضا
التعليقات